أخبار العالم

رئيس وزراء السويد يوجه رسالة للمسلمين بعد حرق نسخة من القرآن الكريم.. ماذا طلب منهم

وجه رئيس الوزراء السويدي أولف كريسترسون، رسالة للمسلمين بعد حرق نسخة من القرآن الكريم، وذلك حسبما نقلته صحيفة “افتونبلاديت” اليوم الجمعة.

– رئيس وزراء السويد يوجه رسالة للمسلمين

وفقًا للصحيفة، فإن كريسترسون، دعا المسلمين إلى التزام الهدوء بعد مهاجمة سفارة بلاده في العراق احتجاجًا على حرق القرآن في ستوكهولم، إذ اعتبر أنه لا توجد دواع لإهانة الآخرين.

وقالت صحيفة “افتونبلاديت” نقلاً عن كريسترسون: “أعتقد أيضا أننا يجب أن نكون أكثر هدوءا في السويد، هذا وضع في غاية الجدية من حيث السياسة الأمنية، ولا داعي لإهانة الآخرين”.

وكانت السلطات السويدية قد سمحت بتنظيم فعالية احتجاجية مع حرق المصحف وذلك بالقرب من المسجد الرئيسي في ستوكهولم في 28 يونيو – أول أيام عيد الأضحى.

وقال رئيس الوزراء أولف كريسترسون إن قرار الشرطة بالسماح بالفعالية، “قانوني لكنه غير مناسب”.

وفي نفس اليوم تم تنفيذ الفعالية: مزق رجل صفحات من القرآن، ودنسه ثم وضع لحم الخنزير المقدد في الكتاب وأشعل فيه النار.

وبحسب وسائل الإعلام، وقف حوالي 200 شخص يراقبون ما يجري، بعضهم هتف “الله أكبر!” باللغة العربية احتجاجًا على ذلك، كما اعتقلت الشرطة أحدهم بعد محاولته رمي حجر على “الناشط”.

وأمس الخميس، توجه العشرات إلى السفارة السويدية في بغداد، للاحتجاج على حرق المصحف الشريف، وتمكن بعضهم من تسلق السياج العالي المحيط بالبعثة الدبلوماسية والتسلل إلى الداخل.

وتعليقًا على ذلك، قالت صحيفة “افتونبلاديت”: إن كريسترسون أشار إلى أنه من غير المقبول بتاتًا دخول المحتجين إلى مبنى السفارة في بغداد.

ويذكر أن المتحدث باسم الخارجية العراقية أحمد الصحاف، قال أمس الخميس: إن السلطات العراقية تطالب الحكومة السويدية بترحيل المهاجر العراقي المتورط في حرق نسخة من القرآن وتسليمه للسلطات العراقية لمحاكمته.

رئيس وزراء السويد يوجه رسالة للمسلمين بعد حرق نسخة من القرآن الكريم.. ماذا طلب منهم
رئيس وزراء السويد يوجه رسالة للمسلمين بعد حرق نسخة من القرآن الكريم.. ماذا طلب منهم

 

اقرأ أيضاً:
هذه المرة أمام سفارة دولة عربية.. حارق نسخة من المصحف في السويد يعتزم تكرار فعلته 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى