أخبار العالم العربي

14 دولة عربية بمرحلة “الخطر”.. تقرير يتحدث عن مناطق قد تفقد المياه

كشف معهد الموارد العالمية، عن رقم صادم يقدر بحوالي 4 مليارات نسمة في 25 دولة بالعالم، يواجهون مشاكل مائية، فيما حذر 14 دولة عربية من خطر فقدان المياه.

 

14 دولة عربية بمرحلة خطر شح المياه

 

وتشير البيانات في التقرير، إلى أن أكثر المناطق التي تعاني من الإجهاد المائي هي الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، حيث يتعرض 83% من السكان لإجهاد مائي مرتفع للغاية، وجنوب آسيا حيث تنخفض النسبة إلى 74%.

 

ودفع هذا الوضع كثيرا من الحكومات إلى اتخاذ تدابير، مثل الإغلاق الدوري للصنابير في مسعى لمواجهة الجفاف قصير الأمد وخطر نفاد المياه.

 

وتعاني الآن 25 دولة في العالم من إجهاد مائي مرتفع للغاية سنويا من بينها عدة دول عربية.

 

ومع زيادة متوقعة للطلب العالمي على المياه بنسبة تتراوح بين 20 و25% بحلول عام 2050، وفق تقديرات المنظمة، فإن نسبة السكان المتعايشة مع الإجهاد المائي سترتفع بدورها إلى 100%.

 

ونظراً لمحدودية الموارد، من المتوقع أن يؤدي النمو السكاني والتنمية الاقتصادية المتسارعة إلى استهلاك المزيد من المياه، مع كثير من الهدر وقليل من الإدارة الرشيدة. ومع تغيُّر المناخ واتساع الجفاف، سيعاني مجمل البشر من أزمة مائية غير مسبوقة.

 

وتعتبر المنطقة العربية من بين أكثر المناطق عُرضة للإجهاد المائي، نظراً لمحدودية مواردها المتجددة، والإفراط في استغلال المصادر المتاحة، مما يضع 18 دولة عربية في فئة ندرة المياه، بينما تقع 14 دولة عربية ضمن الأكثر ندرة بالمياه عالمياً.

 

14  دولة عربية بمرحلة "الخطر".. تقرير يتحدث عن مناطق قد تفقد المياه
14  دولة عربية بمرحلة “الخطر”.. تقرير يتحدث عن مناطق قد تفقد المياه

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى