اخبار العالم العربياخبار سوريا

وزير الخارجية السوري يكشف الشرط الوحيد للتفاوض مع تركيا

أعلن وزير الخارجية السوري، فيصل المقداد، اليوم الثلاثاء، أن الشرط الأساسي لأي حوار بين سوريا وتركيا هو إعلان أنقرة عن استعدادها للانسحاب من الأراضي السورية.

 

وخلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الإيراني، علي باقري كني، في دمشق، صرح المقداد: “لن نتفاوض مع من يحتل أرضنا”.

 

وأضاف المقداد: “لا يمكن قبول استمرار احتلال تركيا لأراضينا ودعمها للقوى الإرهابية والمسلحة في شمال سوريا”.

 

وفي السياق نفسه، التقى وزير الخارجية الإيراني بالإنابة، علي باقري كني، اليوم الثلاثاء، بفصائل المقاومة الفلسطينية في مقر السفارة الإيرانية بدمشق.

 

وأكد باقري خلال اللقاء أن “إيران ستستمر في دعم الشعب الفلسطيني ومقاومته ضد الاحتلال الصهيوني المجرم”، بينما أشادت الفصائل الفلسطينية بـ”ثبات الموقف الإيراني في دعم حقوق الشعب الفلسطيني رغم كل التحديات التي تواجهها المنطقة”.

 

كما اجتمع باقري كني اليوم مع زعيم حزب الله، حسن نصرالله، حيث تم بحث آخر التطورات السياسية والأمنية في المنطقة، خاصة في جبهتي غزة ولبنان، والبحث في الحلول المطروحة والاحتمالات المستقبلية لتطور الأحداث.

 

وزير الخارجية السوري يكشف الشرط الوحيد للتفاوض مع تركيا
وزير الخارجية السوري يكشف الشرط الوحيد للتفاوض مع تركيا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى