الشأن السوري

بدء تسيير الدوريات المشتركة في منبج، وواشنطن “ملتزمون بأمن حدود حليفتنا”

بدأ الجيشان التركي والأمريكي، اليوم الخميس، تسيير أول دوريّة مشتركة لهما في مدينة “منبج بريف حلب الشرقي، وذلك بعدما أنهى الجانبان تدريباتهما التحضيريّة لإطلاق الدوريات المشتركة، في 25 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي. بحسب وكالة الأناضول التركيّة.

 

وأعلنت وزارة الدفاع التركية، مساء اليوم، أنَّ الدوريات المشتركة مع الجيش الأمريكي في مدينة منبج السورية ستستمر حتى تحقيق الأهداف المحددة في خارطة الطريق التي توصّلت إليها أنقرة مع واشنطن حول منبج، في الرابع من يونيو / حزيران الفائت، وبدأ الجيشان بتسيير دوريات منفصلة في الشهر ذاته.

 

وقال وزير الدفاع التركي “خلوصي أكار”: إنَّ “الدورية المشتركة الأولى بين الجيشين التركي والأمريكي في مدينة منبج السورية التي خططنا لها مع واشنطن واستكملنا تدريباتها، انطلقت في الساعة 15.53 بالتوقيت المحلي (12.53 توقيت غرينتش)”. وذلك في كلمة لأكار خلال اجتماع لجنة الخطة والموازنة لعام 2019 في البرلمان التركي.

 

وفي وقت سابق اليوم، صرّح “آكار” أنَّه “رغم الوعود الأمريكية المقدمة لتركيا بإخراج تنظيم ” ي ب ك/ بي كا كا” الإرهابي من منبج إلا أنَّ التنظيم يحفر الخنادق في المنطقة كما فعل سابقًا في عفرين، ، وعلى التنظيم أن يعلم جيدًا أنّه هو من سيُدفن في الحفر التي حفرها عندما يأتي المكان والزمان المناسبين”.

 

وفي سياق آخر، قال وزير الدفاع التركي: إنَّ “260 ألف سوري في المجمل عادوا إلى منطقة درع الفرات، وذلك نتيجة أعمال البنية التحتية والأمن والاستقرار الذي حققته القوّات المسلحة التركية في المنطقة”. وكانت تركيا أنشأت ثلاث مستشفيات في مناطق درع الفرات، مؤخرًا.

 

ومن جانبه، ذكر نائب المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية “روبرت بالادينو” بأنَّ “تركيا دولة عضو في حلف شمال الأطلسي (ناتو)، وشريك مهم في التحالف الدولي لمحاربة تنظيم داعش، ونحن ملتزمون بأمن حدود حليفتنا”. مضيفًا: أنَّ واشنطن وانقرة تواصلان التنسيق المنتظم فيما بينهما، مستشهدًا في ذلك بخارطة الطريق الخاصة بمدينة منبح، وأشار إلى استمرار الجانبين في التدريبات جنبًا إلى جنب. جاء ذلك على خلفية القصف المتبادل بين تركيا والأكراد في مدينة عين العرب “كوباني” وأوضح: أنَّ القيام بهجمات من قبل أيّ طرف على الشمال السوري يُقلق بلاده، لاحتمال وجود جنود أمريكيين في تلك المناطق وقت القصف، فمن الأفضل أن يكون هناك تشاور وتنسيق بين أنقرة وواشنطن بخصوص قلق الأولى الأمني”.

IMG 01112018 185311 0

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى