التقارير المصورة

يوسف شعبو.. شابٌ من مدينة إعزاز يحول بقايا الأخشاب إلى منحوتات فنية جعلها مصدراً لرزقه

هنا في مدينة اعزاز بريف حلب يصنع يوسف شعبو خريج المعهد الصناعي بمعدات بسيطة منحوتات خشبية بطريقة احترافية وتعتمد هذه الصناعة على ثلاث مراحل .. بداية بمرحلة التصميم مروراً بالقص اليدوي والآلي انتهاءً بمرحلة التجميع.

إلا أن يوسف الذي غادر بلده لمدة سبع سنوات وعمل في الخارج يعاني من بعض الصعوبات بعد أن عاد إليها وافتتح مشروعه الصغير فيها، أهم هذه الصعوبات هي النقص في المواد الأولية بالإضافة لعدم وجود سجل صناعي وتجاري يقف عائقاً في وجهه أمام التصدير إلى الخارج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق