الشأن السوري

“قسد” تبدأ حملة لمقاطعة البضائع التركية في منبج.. والتفاصيل

قامت ميليشيا “قسد”، اليوم السبت، بحملة توزيع منشورات “بروشورات” في مدينة منبج بريف حلب الشمالي الخاضعة لسيطرتها، دعت فيه الأهالي إلى مقاطعة البضائع التركية؛ وذلك رداً على استمرار عملية “نبع السلام” التركية شرق الفرات.

حملت البرشورات صوراً لجرحى مدنيين ممن فقدوا حياتهم أو أصيبوا بجروح بليغة من أطفال مدن شمال شرق سوريا، كما وحملت عبارات “لا للمنتجات التركية”، و”قاطعوا البضائع التركية”.

"قسد" تبدأ حملة لمقاطعة البضائع التركية في منبج.. والتفاصيل

“محمد أبو عمر”، ناشط من مدينة منبج، قال في تصريحٍ لوكالة “ستيب الإخبارية”: ” في الحقيقة الخطوة جيدة نوعاً ما، رغم أن البضائع التركية أرخص ثمناً، لكن الاستمرار في شراء البضائع من دولة تحاول احتلال مناطقنا وتقتل أبناءنا غير مقبول”، مضيفاً: “أتمنى أن تكون الحملة ذات فائدة وضغط اقتصادي على تركيا علّها تخفف من توسعها في المنطقة”.

"قسد" تبدأ حملة لمقاطعة البضائع التركية في منبج.. والتفاصيل

وكان عدد من التجار وأصحاب المحال التجارية بإقليم كردستان العراق، قد قاطعوا البضائع التركية بعد مبادرة أطلقها ناشطون كرد في 22/أكتوبر الفائت، وقد لاقت رواجاً واسعاً في كبرى مدن الإقليم ليتم استبدال المنتجات التركية بأخرى عربية أو أجنبية.

وجاءت هذه المقاطعة تعبيراً عن الاستياء من العمليات العسكرية التركية في شمال شرق سوريا، والتي انطلقت 9/أكتوبر الفائت ضد ميليشيا “قسد” والمناطق الكردية هناك.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق