أخبار العراقسلايد رئيسي

الحراك في بغداد يعود للمربع الأول.. وعشرات الجرحى من المتظاهرين على يد الميليشيات

أصيب عشرات المتظاهرين بجروح وحالات اختناق، اليوم الأربعاء، إثر تجدد المواجهات مع قوات الأمن قرب ساحة التحرير، وسط العاصمة العراقية بغداد.

وقال مصدر طبي يعمل في دائرة صحة رصافة، إنَّ “حصيلة الاشتباكات في محيط ساحتي التحرير والخلاني، بين المتظاهرين وقوات الأمن ارتفعت إلى 49 إصابة في صفوف المتظاهرين”.

وأضاف المصدر، أنّ مجهولين طعنوا حسن رحم، وهو ناشط في الاحتجاجات، بآلات حادة، قرب ساحة التحرير، ونُقل إلى المستشفى على الفور.

الحراك في بغداد يعود للمربع الأول.. وعشرات الجرحى من المتظاهرين على يد الميليشيات

وبحسب شهود عيان فإنَّ القوات الأمنية تقدمت باتجاه المتظاهرين، بهدف إبعادهم عن الحاجز الأمني في نفق ساحة التحرير، مستخدمة القنابل المسيّلة للدموع.

ويقول نشطاء، إنَّ من يعتدون على المحتجين هم أفراد فصائل مسلحة موالية لإيران، بينها كتائب “حزب الله” العراقي، وحركة النجباء، وعصائب أهل الحق.

ويشهد العراق احتجاجات غير مسبوقة، منذ مطلع تشرين الأول/ أكتوبر 2019، تخللتها أعمال عنف خلّفت أكثر من 600 قتيل، بحسب كل من الرئيس العراقي برهم صالح، ومنظمة “العفو” الحقوقية الدولية.

اقرأ أيضاً : “ستيب” تحصل على قائمة بأسماء شخصيات عراقية بارزة ستغتالها الميليشيات العراقية قريبًا

وأجبر المحتجون حكومة عادل عبد المهدي على الاستقالة في الأول من كانون الأول/ ديسمبر 2019، ويطالبون برئيس وزراء لم يتول مناصب رسمية سابقًا ونزيه ومستقل عن الأحزاب وغير مرتبط بالخارج، وخاصة إيران.

اقرأ أيضاً : اجتماعات ومصانع ومنصات صواريخ.. “ستيب” تكشف مخطط الميليشيات العراقية لوأد الثورة بالبلاد

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى