الشأن السوريسلايد رئيسي

معارض سوري يكشف مصير الأسد بانتخابات الرئاسة القادمة و دبلوماسي روسي يوضح موقف موسكو

كشفت صحيفة الشرق الأوسط، نقلاً عن دبلوماسي غربي أنّ هناك تياران في موسكو بخصوص مصير الأسد.

الأول تمثله وزارة الدفاع والاستخبارات العسكرية؛ والآخر وزارة الخارجية ومراكز أبحاث تدور في فلكها.

– مصير الأسد : أسباب الضغط الروسي على الأسد

وقال دبلوماسي روسي، الذي لم يرد اسمه في تقرير الصحيفة: إنّه غالباً ما يكون الكرملين هو الفاصل بين التيارين، والمرجح لرأي على آخر حسب أولوياته.

وتحدث التقرير عن الهجوم الإعلامي الروسي الأخير على نظام الأسد، حيث اعتبر أنّ هناك ثلاثة أسباب تقف وراء هذا الأمر.

أولها تشمل الضغط على النظام السوري لالتزام الاتفاقات العسكرية بين موسكو وأنقرة حول إدلب.

إضافة إلى تذكير النظام السوري بالتفاهمات الروسية-الإسرائيلية-الأميركية بتقييد دور إيران.

وآخر تلك الأسباب هو تنامي اعتراض شركات روسية وتنظيمات بعضها تابع لـ”فاغنر” بسبب عدم توفر عائدات مالية موازية للتدخل العسكري.

ولفت الدبلوماسي إلى أنّ هناك انزعاج إيراني مما يجري في الأقبية السياسية وعدم إشراكها باتفاق إدلب بين روسيا وتركيا.

وتحدث عن قلق تركيا من استمرار جهود دول عربية مع موسكو والنظام السوري لمواجهة النفوذ التركي في شمال غربي سوريا وشمالها الغربي.

– الأسد سينجح بالانتخابات الرئاسية القادمة

ومن جهته قال المعارض السوري لؤي الحسين، إنّ إزاحة بشار الأسد شأن روسي، وروسيا لن تقبل أن تناقشه إلا مع أمريكا.

وأبدى خلال منشور على صفحته في موقع فيسبوك، استغرابه من انتظار بعض المعارضة السورية لتحرك روسي يزيل بشار من الحكم.

معارض سوري يكشف مصير الأسد بانتخابات الرئاسة القادمة ودبلوماسي روسي يوضح موقف موسكو

وأكد في ذات الوقت أنّ روسيا غير متمسكة بـ”بشار الأسد”، وهي لا تجد فيه ما يزعجها، كما أنها لا تقبل أن تناقش مصيره إلا مع أمريكا التي لا ترى لها مصلحة بالشأن السوري برمته.

وختم المعارض السوري قراءته للوضع، بقوله، إنّ الأسد سيشارك في الانتخابات الرئاسية القادمة في سوريا.

اقرأ أيضاً : حقيقة تراجع روسيا عن مهاجمة نظام الأسد إعلامياً.. وما علاقة تركيا

منتصف العام القادم، وسينجح فيه كالعادة، مجدداً ولايته لفترة رئاسة جديدة.

اقرأ أيضاً : فهد المصري يكشف لـ”ستيب” نيته خلافة “بشار” وعلاقته بإسرائيل و”رفعت الأسد”

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق