أخبار العالم

بكاسة متة ساخنة.. شاب سوري يقضي على فيروس كورونا وهذا ما فعله بعد التعافي

أقدم شاب سوري على شرب المتة باستمرار للوقاية من فيروس كورونا، ليكتشف بعدها أنه كان مصاب بالمرض، وقد شفي تمامًا وبدأ بالتبرع ببلازما الدم للمصابين بالفيروس في تركيا.

وذكرت وسائل إعلام تركية، أن الشاب محمد الاسماعيل، وهو طالب هندسة في جامعة كارابوك شمال تركيا، “شعر بأعراض خفيفة جدًا تشبه تلك التي يتحدثون عنها في الإعلام على أنها أعراض كورونا”، بحسب قوله.

وقال الشاب، “لقد قررت الحجر الذاتي في السكن الجامعي، حيث جلست في غرفة لوحدي، وأنا بطبيعة الحال أشرب المتة كثيرًا، وازداد شربي لها عندما سمعت عن فوائد الماء الدافئ والإكثار من شرب السوائل لمقاومة الفيروس”.

وأوضح، “لقد جلست في الحجر لمدة 12 يومًا أشرب المتة وتظهر عليي أعراض كورونا ولكن بشكل خفيف، وأخيرًا قررت أن أذهب للتحليل، وصدمت عندما كانت النتيجة إيجابية”.

وقال، إن الأطباء حجروا علي بغرفة في المستشفى، وعندها حرمت من شرب المتة، ولكن أحد الأصدقاء استطاع أن يحضرها لي لأشربها في المستشفى.

وبعد 6 أيام من المراقبة والتحليل، قرر الأطباء إخراجه من المستشفى وأخبروه أنه شفي تماما من الفيروس.

وقد قرر الشاب محمد البالغ من عمره 27 عامًا، التبرع ببلازما الدم، بعد تعافيه من فيروس كورونا مؤخرًا، ليكون أملاً بالشفاء لغيره من المصابين بالفيروس.

اقرأ أيضًا: من بينها السماح للمسنين والأطفال بالتجول.. أردوغان يحدد مواعيد لتخفيف الحظر بتركيا

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق