الصحةسلايد رئيسي

تحذير.. الإفراط بتناول الكاتشب يتلف أحد أبرز الأعضاء في الجسم

حذر الطبيب شريف حتة، استشاري الصحة العامة والطب الوقائي، من أن تناول الكاتشب بكثرة.

يؤدي إلى تدمير خلايا الكبد، كما يؤدي إلى ضعف المناعة.

وفي حديث لصحيفة صدى الإلكترونية، قال الطبيب، إنّ الإفراط في تناول الكاتشب يؤدي إلى تدمير خلايا الكبد.

لاحتوائه على نسبة عالية من شراب الذرة عالي الفركتوز، كما يؤدي إلى ضعف المناعة.

وأضاف حتة للصحيفة، أن الكاتشب يدخل في تصنيعه العديد من المواد الضارة لصحة الإنسان، ومن أبرزها.

تحذير.. الإفراط بتناول الكاتشب يتلف أحد أبرز الأعضاء في الجسم

مركزات الطماطم، المواد الحافظة، الخل المقطر، ما يعني تهديد الإنسان بالعديد من الأضرار، ومن أبرزها الإصابة بالسمنة والسكري.

ويؤدي تناول الكاتشب إلى تراكم السموم بالجسم لاحتوائه على الخل المقطر، الذي يدخل في تركيبه مواد كيميائية ومبيدات سامة.

كما يتسبب بإصابة الأطفال بأمراض الجهاز العصبي، كالتوحد.

لاحتوائه على مستويات عالية من الزئبق، وهو من المعادن شديدة السمية.

وتسبب مضاعفات في المخ، بحسب إدارة الغذاء والدواء الأمريكية FDA.

اقرأ أيضاً : طفرة جديدة بفيروس كورونا قد تضعف من قدرته على الانتشار

 

====================================================================

وفي سياق آخر

تطور أمراض القلب والأوعية الدموية.

اتضح لمجموعة خبراء، أن استخدام ملح الطعام المعالج باليود، بدلًا من الملح الاعتيادي، يساعد على منع تطور أمراض القلب والأوعية الدموية.

منع تطور أمراض القلب والأوعية الدموية.

 

وأورد موقع MedicalXpress، أن الملح المعالج باليود يحتوي على البوتاسيوم المفيد لعضلة القلب

ويخفض مستوى ضغط الدم، كما أن التخلي عن استخدام ملح الطعام الاعتيادي الغني بعنصر الصوديوم

يخفض كمية الملح المستهلكة في اليوم، وهذا أيضًا له تأثير إيجابي.

 

وكان باحثون حللوا بيانات عن حالات مصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية في الصين

حيث نسبة استخدام الصوديوم هي ضعف الكمية المسموح بها وفقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية.

لقراءة المقال كاملاً : 

مادة غير متوقعة تمنع تطور أمراض القلب والجلطات الدماغية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى