شاهد بالفيديوسلايد رئيسي

وزير داخلية العراق الجديد يهدد بقطع يد “الفاسدين” ويقدم وعود هامة.. هذه أبرزها (فيديو)

هدد وزير الداخلية العراقي الجديد، عثمان الغانمي في أول ظهور له بعد تكليفه بمنصبه، بقطع يد كل من تسول له نفسه بيع المناصب في وزارة الداخلية، بحسب تعبيره.

وقال “عثمان الغانمي” خلال اجتماعه بقيادات الوزارة: ” يجب أن ننتفض من الداخل

ونجعل للشرطي بالشارع قيمة حتى نطبق القانون، ونأخذ دورنا الفاعل في الشارع”.

وأضاف: “يجب أن يشعر الناس بأن هناك حكومة تهتم بهم، وأيادينا يجب أن تكون بيضاء

ووزارة الداخلية يجب أن تكون أول من يطبق القانون، والفساد يجب أن ينتهي”.

وبيّن أنّ الفساد لا يقل عن “الإرهاب” في التأثير على البلد وأمن البلد، بحسب وصفه، متوعداً بمحاسبة الفاسدين.

وجاء كلام “الغانمي” بعد تداول الأنباء في الأوساط العراقية عن بيع المناصب التنفيذية في العراق.

وخاصة المناصب الأمنية، من قبل بعض الأطراف الفاعلة داخل الدولة.

ومن جهتها كانت قد خرجت تظاهرات أمس الاحد في محافظات وسط البلاد وجنوبها.

منددين بالفساد والفاسدين، وذلك بعد نحو ثلاثة أيام من نيل الحكومة الجديدة ثقة البرلمان.

وندد المحتجون بما أسموه ببقاء “الفاسدين والسارقين” بالسلطة وعدم محاسبتهم واستمرار تردي الواقع الخدمي والمعيشي في البلاد.

يشار إلى أنّ مجلس النواب العراقي، كان قد منح الثقة لحكومة رئيس الوزراء المكلف، مصطفى الكاظمي.

خلال جلسة عقدها الخميس الماضي، حيث شارك بالتصويت 255 عضوًا من أعضاء المجلس المكون من 329 عضوًا.

شاهد أيضاً : رغم الكورونا.. الثورة العراقية تنطلق من جديد بعد نيل الحكومة ثقة البرلمان

 

 

==================================================================

وعلى صعيد آخر صرح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ، في الخامس من الشهر الجاري ، إنَّ: “إطلاق الرئيس الأمريكي الأسبق، جورج بوش الابن، حملة غزو العراق عام 2003، كان أسوأ قرار تمَّ اتخاذه في تاريخ الولايات المتحدة”.

وجاء تصريح ترامب من داخل البيت الأبيض، عبر حديثٍ لصحيفة نيويورك بوست الأمريكية، حيث وجّه انتقادات حادة إلى السياسة الخارجية لبوش الابن، لبدئه الحرب في العراق بعد هجمات 11 سبتمبر 2001.

وأضاف ترامب: “انظروا إلى الأمور الخاصة بقواتنا الآن، نحن حالياً في وضع مغاير تماماً، قلصنا عددها في أفغانستان إلى 8000 وفي العراق إلى 4 آلاف وفي سوريا حتى الصفر”.

وتابع: “هذا لا يعني على الإطلاق أننا لن نحارب إذا كانت هناك ضرورة لذلك، لكننا أنفقنا 8 مليارات دولار على أسوأ قرار تمّ اتخاذه في أي وقت مضى بالذهاب إلى الشرق الأوسط”.

لقراءة المقال كاملاً 👇

يخص دولة عربية.. ترامب يحدد أسوأ قرار اتخذه بوش في تاريخ الولايات المتحدة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق