الشأن السوريسلايد رئيسي

تعليق رفعت الأسد على قضية رامي مخلوف.. وكشف حقائق عمرها 36 عامًا

الخلافات بين رامي مخلوف وبشار الأسد

كشف ابن عم رأس النظام السوري، المدعو دريد الأسد، عن موقف والده رفعت الأسد

من الخلافات الأخيرة التي دارت بين ابن أخيه بشار الأسد، وبين رجل الأعمال السوري

رامي مخلوف وذلك في منشور كتبه على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، مساء يوم أمس.

تعليق رفعت الأسد

وقال دريد في منشوره: “مثلما نأى رفعت الأسد بنفسه عن كل ما يجري بالداخل السوري

منذ 36 عامًا، وذلك بسبب الخلاف السياسي الكبير مع السلطة السياسية وطرائق معالجتها

للعديد من القضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية.. فإنّه ينأى اليوم مع أسرته وأولاده عن كل ما يجري بداخل سوريا!”.

تعليق رفعت الأسد على قضية رامي مخلوف
تعليق رفعت الأسد على قضية رامي مخلوف

وزعم دريد بأنّ والده يأمل في المساعدة ببناء مستقبل سوريا، قائلًا: “نؤكد بذات الوقت بأن

رفعت الأسد يتطلع إلى بناء سورية التي تتشارك بها جميع القوى السياسية الوطنية

عبر عملية سياسية شاملة ترعى المشاركة الحقيقية في صنع مستقبل سوريا وأجيالها”.

واصفًا ما يجري حاليًا من خلافات بين النظام السوري، ومخلوف بـ “المهاترات الضيقة”

التي علمه والده أن يترفع عنها، وأن يكون وفيًا للقيم والمبادئ التي تلقاها في “مصانع المجد و العزّة و الكرامة”، على حسب تعبيره.

وأخيرًا ختم دريد منشوره بكلمة “وجب التنويه”، في إشارة منه إلى موقفه وموقف عائلته الحيادي من قضية رامي مخلوف والأسد.

وجاء منشور دريد هذا، بعد يوم واحد من منشور اعتبره نشطاء سوريون بأنه منشور سخرية

وتصغير لبشار الأسد، وذلك عندما لمّح إلى دور أسماء الأخرس زوجة الأخير

في الخلافات الدائرة، وكيف أنّ الزوجة التي تقرب زوجها من أهلها وتبعده عن أهله تضعفه أمام الجميع.

والجدير ذكره أنّ مخلوف هاجم حكومة النظام السوري، في عدة فيديوهات نشرها

على حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، وذلك على خلفية

فرضها ضرائب على شركة الاتصالات المملوكة من قبله، مطالبًا النظام بالإفراج عن موظفيه الذين اعتقلهم ظلمًا على حد قوله.

اقرأ أيضًا: ابن رفعت الأسد يكشف عن التوتر بين روسيا والنظام السوري وعلاقة معارك حماة ودرعا بها

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق