الشأن السوريسلايد رئيسي

خاص || بعد غيابها لـ 6 أعوام متتالية.. حالات الخطف بالفدية تعود لمدينة معدان

سجلت مدينة معدان ومحيطها بريف الرقة الشرقي، اليوم الخميس، حالات خطف بالفدية لشبان وأطفال، بعد غياب هذه الظاهرة عن المنطقة لأكثر من 6 أعوام.

وقالت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في الرقة وريفها، نور الجاسم، إنَّ حالات الخطف بالفدية بلغت 4 حالات منهم 3 لشبان راشدين، والرابعة لطفل يبلغ من العمر 10 أعوام.

وأكملت مراسلتنا بأنَّ الطفل يدعى، أحمد الخلوف، وخاطفوه طلبوا من ذويه مبلغ 5 ملايين ليرة سورية مقابل الإفراج عنه، فيما طلب خاطفو أحد الشبان مبلغ مليوني ليرة سورية، والشابين المتبقين لم يتواصل خاطفوهم مع ذويهم بعد.

اقرأ أيضاً : مخابرات النظام السوري تنشر مفارزها شرقي الرقة.. وحواجز جديدة لتكثيف الاعتقالات

شرطة النظام السوري في معدان لم تحرك ساكنًا

وأشارت مراسلتنا بأنَّ أهالي المخطوفين قدموا بلاغات بالحوادث لشرطة النظام السوري في معدان، والتي بدورها اكتفت بالطلب من الأهالي عدم التعاون مع الجهات الخاطفة، مبررًة ذلك بنيتها الإيقاع بالخاطفين.

ونوّهت مراسلتنا إلى أنَّ عدم تحرك شرطة النظام السوري بشكل عاجل دفع ذوي المخطوفين للبدء بجمع مبالغ الفدية بهدف السعي لتحرير أبناءهم.

وختمت مراسلتنا بأنَّ المنطقة لم تسجل حالات خطف منذ ستة أعوام متتالية، مرجحًة أن يكون سبب عودة هذه الظاهرة إلى المنطقة هو تدهور الوضع الاقتصادي في البلاد نتيجة انهيار سعر صرف الليرة السورية أمام الدولار الأمريكي، وما رافق هذا الانهيار من ارتفاع جنوني بأسعار السلع الرئيسية وفقدان غالبيتها وإغلاق المحال التجارية لأبوابها.

بعد غيابها لـ 6 أعوام متتالية.. حالات الخطف بالفدية تعود لمدينة معدان
بعد غيابها لـ 6 أعوام متتالية.. حالات الخطف بالفدية تعود لمدينة معدان

اقرأ أيضاً : تردي القطاع الصحي شرقي الرقة يتسبب بانتشار الأمراض

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق