الشأن السوريالفيديو

بالفيديو|| غارة أمريكية تقتل قياديان بارزان بصفوف حراس الدين في إدلب

غارة أمريكية تستهدف قياديان بتنظيم حراس الدين

استهدف الطيران المسير التابع للتحالف الدولي، مساء اليوم الأحد، سيارًة على متنها، خالد العاروري، المعروف باسم “أبو القسام الأردني”و، بلال الصنعاني، وهم قيادات بتنظيم حراس الدين المتشدد، أثناء تواجدها بالقرب من مسجد شعيب بمدينة إدلب الخاضعة لسيطرة هيئة تحرير الشام.

بالفيديو|| غارة أمريكية تقتل قياديان بارزان بصفوف حراس الدين في إدلب - خالد العاروري - بلال الصنعاني
بالفيديو|| غارة أمريكية تقتل قياديان بارزان بصفوف حراس الدين في إدلب – خالد العاروري – بلال الصنعاني

وقال مراسلو وكالة “ستيب الإخبارية” في إدلب إنَّ المعلومات تشير إلى أنَّ الاستهداف كان لسيارة من نوع “هيونداي سنتافيه” فضية اللون، وبصاروخ شفرات أمريكي ” قنبلة النينجا ” المخصص للاغتيالات دون إحداث انفجارات تضر بالمحيط.

اغتيال خالد العاروري(أبو القسام الأردني) وبلال الصنعاني

وأضاف مراسلونا بأنَّ السيارة ضمت جثة مشوهة “تحولت إلى أشلاء”، وهي بحسب المعلومات تعود لـ، بلال الصنعاني، “قيادي يمني الجنسية”، ويشغل منصب مسؤول جيش البادية بتنظيم حراس الدين.

فيما نعت معرفات مقربة من حراس الدين الدين القائد العسكري العام بالتنظيم، خالد العاروري “أبو القسام الأردني” (فلسطيني أردني الجنسية)، وبلال الصنعاني، (يمني الجنسية).

بالفيديو|| غارة أمريكية تقتل قياديان بارزان بصفوف حراس الدين في إدلب - خالد العاروري - بلال الصنعاني
بالفيديو|| غارة أمريكية تقتل قياديان بارزان بصفوف حراس الدين في إدلب – خالد العاروري – بلال الصنعاني

وكان برفقة الأردني والصنعاني بحسب المعلومات الواردة عنصر مرافقة ينحدر من حمص ويدعى، محمد الأحمد، والذي تعرض لإصابة خطيرة وجرى نقله لأحد مستشفيات إدلب والتي وجهت نداءات طلب دم لإجراء الإسعافات له.

من هم العاروري والصنعاني

أبو القسام الأردني هو القائد العسكري العام لتنظيم حراس الدين، واسمه الحقيقي، خالد العاروري، وهو من القيادات القديمة لتنظيم القاعدة وتنظيم “لجنة خراسان”.

كما كان نائب القيادي بتنظيم القاعدة، أبو مصعب الزرقاوي، وتعرض للاحتجاز معه في إيران حتى الإفراج عنه مع 4 قيادات آخرين، أواخر العام 2015، مقابل إفراج القاعدة عن دبلوماسي إيراني محتجز باليمن.

كما تعرض للاعتقال برفقة، سامي العريدي (الشرعي العام السابق لجبهة النصرة) و، أبو همام السوري (القائد العسكري العام السابق لجبهة النصرة)، وأبو جليبيب الأردني (قيادي بارز سابق بالنصرة).

كما تعرض العاروري وزوجته، منتصف أبريل/نيسان من العام 2019 لمحاولة اغتيال بعبوة ناسفة مزروعة بسيارته في إدلب، حيث أشارت أصابع الاتهام حينها للجولاني القائد العام لهيئة تحرير الشام، والذي سعى لتصفية كافة القادة المرتبطين بتنظيم القاعدة بعد انفصاله عنها.

اقرأ أيضاً : محاولة اغتيال قيادي أردني بتنظيم حراس الدين، فما علاقة تحرير الشام بذلك!!

وعن بلال الصنعاني، أفاد مراسلونا بأنه القائد العسكري السابق لجيش البادية بجبهة النصرة ” أبرز مكونات هيئة تحرير الشام حاليًا” والذي انشق عنها عقب انفصالها عن تنظيم القاعدة، ليشغل بعدها منصب القائد العسكري جيش البادية بتنظيم حراس الدين.

اقرأ أيضاً : طيران التحالف المسير يستهدف بصاروخ “قنبلة النينجا” سيارة بأطمة شمالي إدلب

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق