الشأن السوريسلايد رئيسي

مئات الطلبة في خطر صحي بعد قرارٍ أصدرته جامعة حلب

أصدرت جامعة حلب قرارًا بإخلاء إحدى الوحدات السكنية من الطلاب بحجة القيام بأعمال صيانة، الأمر الذي أثار استياء مئات الطلبة خاصة مع اقتراب موعد الامتحانات.

وقالت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في حلب، هديل المحمد، إن إدارة السكن الجامعي أصدرت قرارًا بإخلاء الوحدة 12 بالكامل من طلابها، وتوزيعهم على باقي الوحدات المتاحة للقيام بأعمال صيانة.

وأضافت، أن هذا الأمر شكل حالة من الغضب بين الطلاب، وخاصة طلاب الماجستير الذين ستبدأ امتحاناتهم بعد أيام قليلة فقط.

وأوضحت، أن عدد الطلاب في الوحدة 12 يبلغ 1200 طالبًا، مما يؤدي لازدحام كبير في باقي الوحدات، قد يهدد الإجراءات الاحترازية ضد فيروس كورونا.

وقال محمد اليوسف، طالب جامعي بكلية الحقوق، “أنا أستعد لتقديم امتحان الماجستير بعد أيام، وقد تفاجئت صباح اليوم بقرار تم تعليقه على باب الوحدة 12 التي أسكن فيها، ويطالب القرار إخلائنا الوحدة بشكل كامل خلال أيام بحجة القيام بأعمال صيانة”.

اقرأ أيضاً : طلاب سوريين يقفون في الطوابير من أجل التعقيم قبل دخول الامتحانات الجامعية

ونوه اليوسف، إلى أن “القرار أتى بوقت حرج كون الامتحانات تبدأ يوم الأحد القادم، ومن المفترض تأمين أجواء للدراسة بدل إثارة الفوضى خاصة أننا 1200 طالب”.

وتابع، “يعني وين بدنا نتوزع مشكلة، لأنه العدد صار كبير بباقي الوحدات وصعب نقدر ندرس، إضافة للخطورة بشأن كورونا وصار مستحيل يصير تباعد بين الطلاب”.

وطالب اليوسف، إدارة المدينة الجامعية “التراجع عن قرارها وتأجيل أعمال الصيانة إلى ما بعد الامتحانات، بحيث يكون معها فترة أكبر ومافي طلاب بالمدينة يعني بتشتغل براحتها”، حسب قوله.

اقرأ أيضاً : مدرسة في حلب تهدد بفصل الطلاب وعدم إعطائهم الوثائق.. والسبب؟

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى