الشأن السوريسلايد رئيسي

قيادي بقسد يعتقل عنصراً بمجموعته ليخلي الأجواء ويتحرّش بزوجته والميليشيا تنشر رواية مغايرة

تداول روّاد مواقع التواصل الاجتماعي، تسريبات لمقاطع صوتية، تحدثت خلالها امرأة من نساء ريف دير الزور وهي تتهم قيادي في ميليشيا قسد باعتقال زوجها والتحرّش بها.

ووفق ما نقلت مصادر محلية، فإنّ امرأة في ريف دير الزور الشرقي اتهمت قائد الأمن العام في ساحة هجين المعروف بـ “أبو جرخة” بمحاولة التحرّش بها أثناء مداهمة قواته لتاجر مخدرات.

وأوضح المصدر أنّ المرأة راسلت أقاربها وذويها طالبةً المساعدة، بعد قيام القيادي بالتحرّش بها واعتقال زوجها أثناء مداهمة لبيت قريب منهم.

وقالت المرأة إنّ “أبو جرخة” قام باعتقال زوجها لإخلاء المنزل والتحرّش بها، علماً أنّ زوجها لا علاقة له بتاجر المخدرات الذي تمّت ملاحقته.

وأكدت بذات الوقت أن زوجها عنصر في فصيل “أبو جرخة” نفسه، وقد عمد إلى اعتقاله رغم معرفته به، وذلك ليخلي له المكان ويتحرش بها، وفق ما أخبرت به أقاربها بغرض مساعدتها.

اقرأ أيضاً : ميليشيا إيرانية تقدم إغراءات زراعية واقتصادية لأهالي دير الزور.. والهدف “خبيث”

ومن جهتها سارعت معرفات تابعة لميليشا قسد لنفي التهمة عن المسؤول الأمني، واعتبرت أن المرأة تتعاون مع زوجها وتاجر المخدرات بهدف تلفيق تهمة للقيادي.

وبحسب ذات المصادر فإنّ المساعد الإداري للقيادي “أبو جرخة” وتاجر المخدرات عرضو مبلغ مليون ليرة سورية على المرأة مقابل أن تتهم القيادي بالتحرش جنسياً بها خلال مداهمة المكان.

وبحسب قسد فإن الهدف من هذه الاتهامات هو تأجيج الشارع ضد الميليشيا عموماً والقيادي خصوصاً، من أجل خروج مظاهرات مناهضة لهم هناك.

يشار إلى أنّ مناطق سيطرة ميليشيا قسد في دير الزور شهدت مؤخراً انفلاتاً أمنياً بعد حملات اعتقالات نفذتها الميليشيا ضد من وصفتهم بخلايا تنظيم داعش من جهة، وبسبب تعديات عناصر الميليشيا المتكررة على الأهالي من جهة ثانية.

اقرأ أيضاً : استهداف قائد لواء “العباس” الإيراني وشاب يرمي الرصاص على عناصر لقسد تحرشوا بفتاة في دير الزور

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى