الشأن السوريسلايد رئيسي

اشتباكات بين “قسد” والأهالي في الكشكية و جديد عكيدات شرقي دير الزور.. وحالة احتقان بالمنطقة

اشتباكات في بلدة الكشكية شرقي دير الزور

شهدت بلدة الكشكية الخاضعة لسيطرة ميليشيا “قسد”، اليوم الاثنين، اشتباكات عنيفة على خلفية محاولة الميليشيا اعتقال أحد إداريها، لتندلع اشتباكات مع جيران الإداري.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في دير الزور وريفها، عبد الرحمن الأحمد، إنَّ قوة تابعة لميليشيا “فسد” داهمت منزل إداري مكتب عوائل الشهداء التابع لها، عبد الرزاق جاسم الحمود، في بلدة الكشكية.

وأكمل مراسلنا بأنَّ القوة المداهمة واجهت مقاومة شارك فيها بعض جيران الحمود للدفاع عنه، ما أدى لاندلاع اشتباكات تخللها إطلاق رصاص ورمي قنابل يدوية.

وأَضاف مراسلنا بأنَّ الاشتباكات مكنت الحمود من الفرار، ليقتحم عناصر الميليشيا منزله ويفتشوه ويسرقون مبالغ مالية، عقب هدوء الاشتباكات في البلدة.

وعن سبب المداهمة، أفاد مراسلنا بأنَّ الحمود وجه، في وقت سابق، انتقادات حادة لـ”قسد” أثناء اجتماع عام بحضور قيادات تابعة لها، واتهامهم بسرقة خيرات دير الزور وإهمال شؤون الشهداء وعائلاتهم.

3546

توتر واحتقان في جديد عكيدات شرقي دير الزور

وليس ببعيد، ساد بلدة جديد عكيدات في ريف دير الزور الشرقي، خلال الساعات الأخيرة، حالة من التوتر الأمني بعد اعتداء عناصر تابعين لـ “قسد” على مجموعة من الشبان بالرصاص الحي، ما أدى لإصابة أحدهم بطلق ناري نُقل على أثره إلى المستشفى لتلقي العلاج.

ورد الأهالي باعتقال عناصر “قسد” بعد مناوشات بين عناصر الدفاع الذاتي “الخدمة الإلزامية” التابع للميليشيا وبعض الشبان على ضفة نهر الفرات، ليصاب شخص مدني من حملة السلاح بجروح نتيجة تلقيه طعنة.

فيما هاجم الأهالي نقطة للدفاع الذاتي في البلدة وحاصروا ما بداخلها من عناصر وسيارات وأسلحة، لتستمر حالة التوتر بين الطرفين.

“قسد” تنقل سجناء داعش من سجن الصناعة

وبالحديث عن مناطق سيطرة ميليشيا “قسد” شمال شرق سوريا، قال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في الحسكة وريفها، عيسى الموسى، إنّ ميليشيا “قسد” نقلت عددًا من المساجين من سجن الصناعة بحي غويران داخل مدينة الحسكة باتجاه سجن المالكية شرقي القامشلي بريف الحسكة الشمالي.

وأوضح مراسلنا نقلًا عن مصدر عسكري في “قسد” قوله إنّ عملية النقل جرت لـ 10 عناصر أجانب من تنظيم الدولة “داعش” من سجن الصناعة إلى المالكية.

والجدير بالذكر أنَّ مناطق سيطرة “قسد” بريف دير الزور الشرقي حالة من الاحتقان ضد الميليشيا، حيث يشعر أهالي المنطقة بالتهميش وتدهور الواقع الخدمي على جميع الأصعدة مقارنًة بما يملكه ريف دير الزور من ثروات هائلة ما بين الزراعة والثروات الباطنية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق