أخبار العالمسلايد رئيسي

لم يُفصح عنها.. سجلات ترامب الضريبية تكشف عن مشاريع واسعة النطاق في الصين

كشفت وسائل إعلام أمريكية، أن للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، حساب مصرفي صيني يدير من خلاله مشاريع واسعة النطاق في الصين منذ بضع سنوات.

مشاريع واسعة النطاق في الصين

وأجرت صحيفة “نيويورك تايمز” تحليلًا لسجلات ترامب الضريبية، تبيّن أن لدى الرئيس ترامب حساب مصرفي في الصين لم يتم الإبلاغ عنه سابقًا، ولم يتم تضمينه في إفصاحاته المالية العامة لأنه محتفظ به تحت اسم شركة.

وقالت الصحيفة، إن الحساب الصيني يخضع لسيطرة إدارة “فنادق ترامب الدولية”، التي بلغ ما دفعته للضرائب من عام 2013 إلى 2015 مبلغ 188.5 ألف دولار فقط.

ووصفت شبكة “سي أن أن” ما أظهرته السجلات الضريبية، بأنه يمثل ضربة لجهود الرئيس في تصوير منافسه المرشح الديمقراطي جو بايدن على أنه “ممالئ للصين”.

مواضيع ذات صِلة : دونالد ترامب يسعى لإعادة فرض “سناباك” على إيران.. ويتوعد روسيا والصين

وقالت الشبكة، إنه رغم كون السجلات الضريبية لا تظهر مقدار الأموال التي تم نقلها عبر حسابات ترامب الخارجية، إلا أن دائرة الإيرادات الداخلية تفرض على مقدمي الطلبات الكشف عن أجزاء من دخولهم القادمة من دول أجنبية، وفي ذلك البند سجّلت إدارة “فنادق ترامب الدولية” فقط بضعة آلاف من الدولارات من الصين.

وبرر محامي مجموعة ترامب، آلان جارتن، الذي رفض ذكر اسم البنك الصيني، بقوله إن مجموعة ترامب “فتحت حسابًا لدى البنك صيني له مكاتب في الولايات المتحدة من أجل دفع الضرائب المحلية”.

وأكد جارتن، أن الشركة فتحت الحساب بمجرد فتح مكتب في الصين “لاستكشاف إمكانات صفقات الفنادق في آسيا”.

وأوضح، أنه “لم تتحقق أي صفقات أو معاملات أو أنشطة تجارية أخرى على الإطلاق، فمنذ 2015 ظل المكتب خاملًا”.

وأظهرت السجلات الضريبية لترامب أنه استثمر ما لا يقل عن 192 ألف دولار في خمس شركات تأسست لمتابعة مشاريع في الصين على مدى بضع سنوات، وقالت الصحيفة إنه منذ عام 2010، طالبت الشركات بمصاريف لا تقل عن 97400 دولار.

شاهد أيضاً : مجاعة الصين الكبرى، الأكثر دموية عبر التاريخ، 45 مليون شخص قتلوا بسبب قرارات غير صائبة

لم يُفصح عنها.. سجلات ترامب الضريبية تكشف عن مشاريع واسعة النطاق في الصين
لم يُفصح عنها.. سجلات ترامب الضريبية تكشف عن مشاريع واسعة النطاق في الصين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى