أخبار العالمسلايد رئيسي

محمد حبش يثير الجدل بتعليقه على عمليات الطعن بفرنسا.. “الإسلام يعيش بأزمة سوداء”

أثار، الدكتور في الفقه الإسلامي، والمعارض السوري، محمد حبش، موجة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد  حديثه عن رأيه حول عمليات الطعن في فرنسا.

محمد حبش يثير الجدل حول عمليات الطعن بفرنسا

وفي منشور له على صفحته الرسمية في فيسبوك، قال حبش: “مقتل ثلاثة أشخاص ذبحاً في مدينة نيس على يد غاضب يهتف الله اكبر”.

وأضاف: “بعد مقتل ٨٦ شخصاً في نفس المدينة دهساً قبل عامين من قبل سائق يهتف الله اكبر، ويقولون لا توجد لدينا أي أزمة”.

وتابع: “غريب …. لماذا لا يحبنا العالم”، في إشارة لتأييده كلام الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، الذي أثار الدول والمؤسسات الإسلامية حوله، حين تحدث عن أنّ “دين الإسلام يعيش أزمة”.

ونقل حبش عبر صفحته خبراً عن رئيس المجلس الإسلامي في فرنسا محمد الموسوي، الذي ناشد المسلمين وقف التحريض، حسب زعمه، وطالب المسلمين في فرنسا بوقف الاحتفالات بالمولد تضامناً مع الضحايا.

حبش يؤكد تعليقه

وفي معرض رده على تعليقات المتابعين الذين اتهموه بتأييد كلام الرئيس الفرنسي، قال حبش: “أوقفوا الجنون والتحريض واتبعوا رسول الله في العفو والغفران، وأنا اعتقد أننا في أزمة سوداء”.

محمد حبش يثير الجدل بتعليقه على عمليات الطعن بفرنسا.. "الإسلام يعيش بأزمة سوداء"
محمد حبش يثير الجدل بتعليقه على عمليات الطعن بفرنسا

وشهد المنشور سيل من التعليقات الغاضبة على كلام “محمد حبش” وتساؤلات متعددة حول تعليقه على التطرف الإسلامي وغض الطرف عن التطرف بباقي الأديان.

محمد حبش يثير الجدل بتعليقه على عمليات الطعن بفرنسا.. "الإسلام يعيش بأزمة سوداء"
محمد حبش يثير الجدل بتعليقه على عمليات الطعن بفرنسا

مواضيع ذات صِلة : عملية طعن في نيس جنوب فرنسا.. والداخلية ترفع مستوى التأهب الأمني بالبلاد

يشار إلى أنّ كلام “حبش” جاء تعقيباً على حادثة مقتل عدد من المدنيين بفرنسا، اليوم الخميس، بعد اعتداء من قبل مجهول بأحد كنائس مدينة نيس.

مواضيع ذات صِلة : هجوم على كنيسة في فرنسا بالسلاح الأبيض أدى إلى مقتل شخصين وإصابة آخرين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق