أخبار العالمسلايد رئيسي

برلماني إيراني يربط انتهاء الغلاء في إيران بظهور المهدي المنتظر.. ما العلاقة بينهما؟

نقلت وسائل إعلام إيرانيّة، أمس الإثنين، عن البرلماني الإيراني، جواد كريمي قدوسي، قوله إنَّ: “موجة الغلاء والفقر التي تمرُّ بها إيران سوف تنتهي مع ظهور نور الإمام المهدي المنتظر”.

ينتهي الغلاء في إيران بظهور المهدي المنتظر

وأضاف قدوسي في خطابٍ وجهه للشعب الإيراني: “أن خطة أعداء الإسلام في الوقت الراهن تشبه خطتهم أيام الإمام الحسين أثناء معركة كربلاء، حيث هددوا الناس بالفقر والحرب وقطع أرزاقهم”.

وتابع القول: “إنّ تهديد المواطنين بالفقر وقطع الأموال والحرب أثناء معركة كربلاء يشبه تهديد أمريكا والنظام الصهيوني لإيران في المرحلة الراهنة، حيث تهدف هذه التهديدات لإضعاف إيمان المواطنين في النظام”.

وبحسب قدوسي فإن “التيار المؤيد للغرب ومزدوجي الجنسية عملوا خلال الأربعين عاماً الماضية على تهديد حياة المواطنين، وذلك عن طريق تعطيل الوحدات المنتجة والبطالة وشح العملات الأجنبية، والعقوبات ونقص السلع الأساسية والاحتكار”.

مواضيع ذات صِلة : خامنئي يُعين رجل دين متشدد مُعادٍ لأمريكا في أعلى هيئة رقابية.. تعرف عليه

وخاطب خلال تصريحاته المواطنين الإيرانيين، قائلاً: “إنّ الصبر على قدوم الصباح بات قريباً يا شعب إيران، وسوف يُعاد إحياء عزتنا الإسلامية والإيرانية بعد بضعة أشهر، وسينتهي الغلاء وافتقار الأموال مع ظهور نور المهدي المنتظر”.

شاهد أيضاً : قصة نبي الله سليمان مع الطائر، “يحكى أن”

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى