أخبار العالمسلايد رئيسي

وزارة الدفاع الأمريكية تحدد النقاط التي قد تستغلها إيران لتنفيذ هجمات في العراق .. وتعلن موقفها

تحدث موقع “بوليتيكو”، اليوم الجمعة أن وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) تخشى من أن طهران قد تستفيد من عملية الانتقال الرئاسي، وانسحاب القوات الأمريكية من العراق وأفغانستان.

وزارة الدفاع الأمريكية تتحسب لهجمات إيرانية في العراق

ونقل الموقع عن مسؤول عسكري في الجيش الأمريكي قوله إن:” البنتاغون يُراقب عن كثب مؤشرات مقلقة عن استعدادات هجوم محتملة من الميليشيات الإيرانية في العراق”.

وأشار إلى أنه تحسباً من هجوم إيراني محتمل، رداً على اغتيال العالم النووي الإيراني محسن فخري زاده، وتم وضع الجيش الأمريكي في حالة تأهب قصوى، وعزّز قواته في الشرق الأوسط.

وذكر أنه خلال الساعات الماضية، حلّقت قاذفتان أمريكيتان من “طراز B-52” فوق الخليج العربي، وسط تصاعد التوترات بين الطرفين، واستغرقت مهمة الطائرتين العملاقتين نحو 36 ساعة ضمن رحلة ذهاب وإياب، بعدما انطلقتا من مطار “باركسدال” في ولاية لويزيانا الأميركية.

وزارة الدفاع الأمريكية تحدد النقاط التي قد تستغلها إيران لتنفيذ هجمات في العراق .. وتعلن موقفها
وزارة الدفاع الأمريكية تحدد النقاط التي قد تستغلها إيران لتنفيذ هجمات في العراق .. وتعلن موقفها

وأضاف أن حاملة الطائرات “يو إس إس نيميتز” أُعيدت إلى الشرق الأوسط، وجرى إرسال سرب طائرات مُقاتلة إضافي من أوروبا.

 النقاط التي قد تستغلها إيران لشن الهجمات

وأكد المسؤول العسكري، الذي طلب عدم نشر اسمه،  للموقع أن هذه الخطوات تهدف إلى ردع إيران عن اتخاذ أي إجراء عدواني ضد القوات الأمريكية وقوات التحالف في المنطقة، مشيراً إلى أن وزارة الدفاع الأمريكية قلقة من أن طهران قد تستغلّ الانتقال الرئاسي وانسحاب القوات الأمريكية من العراق وأفغانستان، وكذلك الذكرى الأولى لاغتيال قائد “فيلق القدس” في “الحرس الثوري الإيراني” قاسم سليماني، لشنّ هجمات ضدّ الولايات المتحدة.

وتابع قائلاً: “كل هذه العوامل تؤكد ضرورة وجود موقف دفاعي قوي في المنطقة الآن”، مشدداً على أن التحرّكات “ليست هجومية بطبيعتها. لا تُوجد خطّة هنا للعمل، هناك خطة لتشكيل موقف دفاعي قوي من شأنه أن يُوقف أي خصم محتمل”.

وشدد المسؤول على أن الإنسحاب في العراق وأفغانستان لن يُؤثّر سلباً على قدرة الجيش الأمريكي على الردّ على هجوم إيراني، مشيراً إلى أن خروج القوات من المنطقة يُقلّل من عدد الأهداف المحتملة. 

الجاهزية في استقدام قوات أمريكية إضافية

ومن جانبه، قال قائد القيادة المركزية للجيش الأمريكي الجنرال كينيث ماكنزي، في بيان: “على الخصوم المحتملين أن يفهموا بأنه لا توجد دولة على وجه الأرض أكثر استعداداً وقدرة على نشر قوة قتالية إضافية بسرعة في مواجهة أي عدوان مقارنة بالولايات المتحدة”.

مواضيع ذات صِلة : بومبيو يتحدث عن “أمر خطير” يقرّب طهران من امتلاك سلاح نووي

ويذكر أن الإدارة الأمريكية الجديدة، صرحت بأنها تريد إعادة إيران “إلى الصندوق” من خلال الانضمام إلى الاتفاق النووي، وإجبار طهران على الامتثال لشروط الاتفاقية الأصلية، وستكون الولايات المتحدة مستعدة لاحترام شروط اتفاق 2015.

شاهد أيضاً : وزارة الدفاع الأمريكية تنشر رسميًا ولأول مرة فيديوهات لأجسام طائرة مجهولة التقطها طيارون تابعون للقوات البحرية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى