الشأن السوريسلايد رئيسي

قادة الميليشيات الإيرانية تعقد اجتماعًا مغلقًا في البوكمال.. إليك التسريبات

عقدت الميليشيات الإيرانية اليوم الأحد، اجتماعًا مغلقًا في مدينة البوكمال بريف دير الزور الشرقي، لوضع خطط جديدة تتفادى من خلالها الغارات الجوية.

قيادات الميليشيات في البوكمال

وقالت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في المنطقة، نور الجاسم، إن الاجتماع حضره قياديان في ميليشيا لواء فاطميون وهما، سعد العراقي، وذو الهمة الباراني، ومن ميليشيا حزب الله العراقي حضر كل من القيادات الميدانية، حمزة الساعدي، علي الحسين، بالإضافة لقيادات من لواء زينبيون ولواء الباقر.

ونقلت مراسلتنا عن مصدرٍ خاص، تأكيده أن الاجتماع تمحور حول إمكانية انتشار مقرات ونقاط للميليشيات بشكل متفرق لتجنب الخسائر الفادحة التي تلحقها الضربات الجوية.

وبحسب المصدر، فإن الاجتماع الذي بدأ عند السابعة صباحًا وانتهى في تمام التاسعة والنصف، تضمن مناقشة إمكانية التحصّن في أنفاق ومستودعات جرى إنشائها بوقتٍ سابق في بادية دير الزور ومناطق متفرقة من البادية السورية.

وأضاف أن قيادات لواء فاطميون طالبوا باستقدام صواريخ محمولة على الكتف مضادة للطائرات للتصدي للهجات التي تطال مقرات وقيادات اللواء في ريف دير الزور الشرقي.

اقرأ أيضاً : خاص|| غارة من طيران مسير مجهول تستهدف سيارة لميليشيا فاطميون ومصدر يكشف أسماء القتلى

وجرى الاتفاق أيضًا على نقل عوائل العناصر نحو مناطق آمنة على شكل دفعات وتتمثل بمدينة تدمر وريف الرقة الشرقي الخاضع لسيطرة قوات النظام السوري، بالإضافة لريف حلب الشرقي.

وعملت ميليشيا فاطميون بالآونة الأخيرة على استقطاب وتجنيد عدد من الشبان، منهم عناصر من قوات النظام السوري، في صفوفها، وذلك في إطار ترسيخ وتوسيع نفوذها في القامشلي والحسكة.

كما وقامت سابقًا باتباع حيلة تتجنب بها استهداف جوي محتمل لمقارها العسكرية، حيث قامت برفع أعلام النظام السوري في أوقات سابقة فوق نقاط تمركزها في مناطق البادية السورية.

قادة الميليشيات الإيرانية تعقد اجتماعًا مغلقًا في البوكمال.. إليك التسريبات
قادة الميليشيات الإيرانية تعقد اجتماعًا مغلقًا في البوكمال.. إليك التسريبات

اقرأ أيضاً : ميليشيا لواء فاطميون تعذّب مجموعة من شبّان بلدة السخنة بعد مقتل عنصرين لها برصاص مجهولين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى