ترند - Trendسلايد رئيسي

الأمير حمزة من ولي للعهد إلى محكمة أمن الدولة… وتفاصيل لم ترد سابقاً عن الأمراء الأربعة أشقاء الملك

تصدر اسم، الأمير حمزة بن الحسين، مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الأحد، بعد اعتقاله مع مجموعة من المسؤولين الآخرين، أمس السبت، بسبب ما وصفته السلطات بأنه تهديد لاستقرار البلاد، فيما أوضحت التحقيقات بأنها محاولة انقلاب يقودها شقيق الملك.

من هو الأمير حمزة

الأمير حمزة بن الحسين من مواليد 29 مارس/ آذار 1980، وهو الابن الأكبر للملك حسين من زوجته الملكة نور الحسين، والأخ غير الشقيق لملك الأردن الحالي عبد الله الثاني.

تولى الأمير حمزة بن الحسين ولاية العهد في المملكة الأردنية في الفترة ما بين 7 فبراير/شباط 1999 و28 نوفمبر/ تشرين الثاني 2004، كما كان ضابطاً سابقاً في الجيش الأردني.

عقد الأمير قرانه الأول على الأميرة نور بنت بن عاصم بن عبد الله الأول، وأنجب منها الأميرة هيا قبل أن ينفصلا في سبتمبر 2009.

وتزوج الأمير بعدها بالأميرة بسمة محمود العتوم وأنجب منها كلاً من الأميرة زين، والأميرة نور، والأميرة بديعة، والأميرة نفيسة، والأمير حسين.

كان ينوب الأمير حمزة بن الحسين عن الملك عبد الله الثاني في مناسبات ومهام رسمية مختلفة في داخل المملكة وخارجها، كما أنه يرأس اللجنة الملكية الاستشارية لقطاع الطاقة، والرئاسة الفخرية لاتحاد كرة السلة الأردني.

الأمير فيصل بن الحسين

ولد الأمير فيصل في 11 من شهر تشرين الأول عام 1963، وتلقى تعليمه الابتدائي في الكلية العلمية الإسلامية في عمان، ثم واصل دراسته في المملكة المتحدة.

وانتقل بعد ذلك عام 1971 إلى الولايات المتحدة، حيث تلقى تعليمه الثانوي في كل من ولاية ماساتشوسيتس والعاصمة واشنطن، ثم التحق في عام 1981 بجامعة براون في الولايات المتحدة، وحصل على شهادة البكالوريوس في الهندسة الكهربائية من نفس الجامعة عام 1985، وعلى الماجستير في الإدارة من London Business School عام 1998.

وتحقيقاً لشغفه بتعلم الطيران، التحق بدورات تدريبية في هذا المجال خلال دراسته الجامعية وحصل على إجازة طيران عام 1982، كما التحق بدورات متقدمة في مجال الطيران في بريطانيا وحصل على جناح الطيران للطائرات المقاتلة.

وقد شغل موقع قائد سلاح الجو الملكي خلال الفترة بين 2001 إلى 2004، حيث صدرت الإرادة الملكية السامية في العشرين من شهر أيلول عام 2004 بتعيين سموه مساعداً خاصاً لرئيس هيئة الأركان المشتركة.

وبعد خدمة طويلة في القوات المسلحة الأردنية، الجيش العربي، صدر قرار من الملك بتعيينه مستشاراً للملك ورئيساً لمجلس السياسات الوطني، حيث تفرغ سموه لأداء الواجبات المناطة بهذا الموقع مع احتفاظه برتبة فريق فخرية.

ويرأس الأمير مجلس أمناء مركز الملك عبد الله الثاني للتميز، واللجنة التوجيهية العليا لمعرض سوفكس، واللجنة الأولمبية الأردنية، والمجلس التنفيذي لرياضة السيارات، ولجنة السلام من خلال الرياضة.

كما أنه مؤسس ورئيس مجلس إدارة هيئة مبادرة أجيال السلام، وهو عضو في اللجنة الأولمبية الدولية منذ عام 2010، وانتخب في حزيران 2019 عضواً في المكتب التنفيذي التابع للجنة الأولمبية الدولية، كما أنه عضو في المنظمة العالمية لرياضة السيارات، ومثل الأردن في العديد من الاجتماعات والمحافل العربية والدولية.

ورزق بستة أبناء، هم الأميرة آية، و الأمير عمر، و الأميرة سارة، و الأميرة عائشة، و الأمير عبد الله، والأمير محمد، وقد عقد قرانه على الأميرة زينا الفيصل في 4 من شهر كانون الثاني 2014.

الأمير هاشم بن الحسين

وهو آخر أبناء العاهل الأردني السابق الملك الحسين، وهو الأخ الأصغر للعاهل الأردني الحالي الملك عبد الله الثاني.

أنهى الأمير هاشم تعليمه الابتدائي في عمّان ومن ثم تعليمه الثانوي في الولايات المتحدة الأميركية 1999، كما التحق بالأكاديمية العسكرية الملكية ساندهيرست في بريطانيا وتخرج منها 2000 برتبة ملازم ثان في القوات المسلحة الأردنية، الجيش العربي.

حاز الأمير هاشم على عدّة جوائز منها جائزة أفضل تحصيل في دراسته الأكاديمية بالكلية من الضباط غير البريطانيين.

وتخرَّج الأمير هاشم من جامعة جورج تاون الأمريكية من كلية الشؤون الدولية بدرجة امتياز في 2005، ثم أكمل دراسته العليا في علوم القرآن الكريم في جامعة البلقاء التطبيقية في الأردن، وتخرج منها 2006.

وفي 6 من كانون الثاني 2006، تمّ عقد قران الأمير هاشم على الأميرة، فهده هاشم، ورزقا بالأمراء الحسين والحسن وهالة وراية وعالية.

وفي الأول من كانون الأول 2014 حصل الأمير هاشم على شهادة ماجستير أخرى في الدراسات الدفاعية من جامعة “كينغز كوليج لندن” في المملكة المتحدة.

وفي العام 2015 تسَّلم قيادة كتيبة المغاوير/61 الملكية المختصة في العمليات الجبلية المتقدمة وفي المناطق المبنية والصحراوية.

آخر مُهِمَّة عسكرية تولاها الأمير هاشم كانت مستشاراً لرئيس هيئة الأركان المشتركة لشؤون العمليات الخاصة وقوات رد الفعل السريع، حيث يتقلد سموه حاليًا رتبة عقيد ركن كأحد ضباط القوات المسلحة الأردنية.

الأمير علي بن الحسين

ولد في 23 ديسمبر / كانون الأول عام 1975 ويشغل منصب رئيس اتحاد غرب آسيا لكرة القدم ورئيس اتحاد الأردن لكرة القدم، هو ابن الملك الحسين بن طلال من الملكة علياء، تولى عدّة مناصب عسكرية ومنصب نائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم عن قارة آسيا من الفترة من 6 يناير/ كانون الثاني عام 2011 وحتى 29 مايو/ أيار 2015، كما أسس المشروع الأسيوي لتطوير كرة القدم عام 2012 الذي يرأسه منذ تأسيس.

الملك عبد الله الثاني بن الحسين

الملك عبد الله الثاني من مواليد عام 1962م هو ملك المملكة الأردنية الهاشمية منذ عام 1999 م، تولى الحكم خلفًا لأبيه الملك الحسين بن طلال بعد وفاته، وتم تنصيبه في يوم 9 حزيران من نفس العام ويعرف هذا اليوم باسم عيد الجلوس الملكي، تولّى ولاية العهد في مدّتين مختلفتين، الأولى من يوم ولادته إلى 1 نيسان 1965 م، والثانية من 24 كانون الثاني 1999 م إلى 7 شباط 1999م.

تفاعل المتابعين مع أحداث الأردن

قال، هيثم أبو صالح: “في ثاني تسجيل مصور له الأمير حمزة بن الحسين يعلق على بيان رئيس الأركان الذي طلب منه فيه “التوقف عن تحركات توظف لاستهداف أمن الأردن ينفي وجود أي أجندة خارجية أو مؤامرات من خلف الكواليس ويقول إنها أكاذيب الهدف منها التغطية على ما قال إنه تراجع في الوطن كل يوم، حسب تعبيره”.

وكتب، خالد الهيل: “الأمير حمزة بن الحسين هو صديق تميم بن حمد الشخصي ورفيقه في مرحلة الدراسة الجامعية العسكرية، لقاءاتهم كثيرة وتواصلهم كثير ولا أستبعد أن القصة وما فيها أن خيال المآتة كبرها في راسه”.

وعلق حساب باسم، قطري، قائلاً: “الأمير حمزة كان ولي العهد من سنة 1999 لين 2004 تم إزاحته بسبب حب الشعب له وتم تنصيب الحسين بن عبد الله ولي العهد شكلي، لكن الآن راح يكون رسمي وسبب الفلم إلي حصل (الانقلاب) لجل تغيير نظرة الشعب في الأمير حمزة، أما الشخصيات إلي أعلنوا عنها بالخيانة (كش ملك) انتهى دورهم”.

وقررت السلطات الأردنية إحالة الأمير حمزة وشخصيات أخرى إلى محكمة أمن الدولة بتهمة “حياكة مؤامرة” ضد المملكة حسبما أعلن نائب رئيس الوزراء الأردني وزير الخارجية، أيمن الصفدي.

مواضيع ذات صِلة : نائب رئيس الوزراء الأردني: الأمير حمزة وآخرين خططوا لزعزعة استقرار البلاد

وقد توالت ردود الفعل العربية والدولية على الخطوة التي قامت بها السلطات الأردنية، فقد أعلنت جامعة الدول العربية عن “تضامنها الكامل” مع الإجراءات التي اتخذها النظام في الأردن “للحفاظ على أمن المملكة واستقرارها” بحسب تعبيرها.

شاهد أيضاً : قصص مشوقة على قناة ستيب فيديوغراف عن شخصيات نسائية شهيرة عربية وعالمية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى