الشأن السوريسلايد رئيسي

روسيا تتهم “هيئة تحرير الشام” بتنفيذ هجوم نادر بالقرم وتنشر التفاصيل

كشفت قوات الأمن الروسية عن إحباطها هجوماً وصفته بـ “الإرهابي” في مدينة سيمفروبول في القرم، اليوم الجمعة، ونشرت بياناً في هذا الخصوص، كشفت فيه عن احتجازها اثنين من أنصار “هيئة تحرير الشام”، وذلك في إطار ما يراه متابعون تمهيداً لتحركاتٍ روسية مقبلة قد تستهدف “الهيئة” في معقلها (إدلب السورية) تحت ذرائع مختلفة، ع رأسها تهديد الأمن القومي الروسي.

هيئة تحرير الشام تضرب في القرم

وفي التفاصيل، أصدرت قوات الأمن الروسية بياناً أشارت فيه إلى أنّ “الإرهابيين كانا يخططان لتفجير إحدى المؤسسات التعليمية في مدينة سيمفروبول عاصمة القرم، ومن ثم الهرب إلى سوريا عبر أوكرانيا وتركيا”، وفقا لموقع “سبوتنيك” الروسي.

اعتقال مواطنين روس من أنصار الهيئة

وأضاف بيان القوات الروسية: “منع جهاز الأمن هجوماً في جمهورية القرم، حيث تم اعتقال مواطنين روسيين من مواليد 1992 و1999 من أنصار تنظيم ”هيئة تحرير الشام“ المحظور في روسيا، وقد خططا لهجوم مسلح باستخدام قنابل يدوية الصنع على إحدى المؤسسات التعليمية في سيمفروبول”.

اقرأ أيضاً : خاص|| “اشتباكات عنيفة” بين كتيبة أمنية لـ هيئة تحرير الشام وخلية داعشية توقع ضحايا بإدلب

مكونات لصنع عبوة ناسفة ومتفجرات

وبحسب البيان، ضبط الأمن بحوزتهما مكونات لصنع عبوة ناسفة ومتفجرات، وعثر في مراسلاتهما على تعليمات بإنتاج متفجرات وعبوات ناسفة، بالإضافة إلى تبادل رسائل صوتية مع مبعوثين من منظمة إرهابية دولية لمناقشة أعمال إرهابية مخططة تؤكد تورط المعتقلين في تمويل الإرهاب والترويج له.

وتسيطر هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقاً)، الذراع السوري لتنظيم القاعدة، على محافظة إدلب، آخر جيب للمعارضة السورية المسلحة.

وهذه هي المرة الأولى التي تعلن فيها موسكو عن إحباط هجوم من هذا النوع.

روسيا تتهم "هيئة تحرير الشام" بتنفيذ هجوم نادر بالقرم وتنشر التفاصيل
روسيا تتهم “هيئة تحرير الشام” بتنفيذ هجوم نادر بالقرم وتنشر التفاصيل

اقرأ أيضاً : هيئة تحرير الشام تصعد من حملتها العسكرية ضد “المناهضين” وتعتقل “مهاجرين”.. ومصدر يوضح الأسباب

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى