خبر عاجل

الحرس الثوري الإيراني يكشف الوضع على الحدود الشرقية مع أفغانستان.. ويؤكد استعداده لأي سيناريو

قال العميد محمد باكبور، قائد القوات البرية بالحرس الثوري الإيراني، مساء اليوم الأحد، في تصريحات صحفية: “الأمن يسود حدودنا الشرقية في ظل التطورات بأفغانستان”.

الحدود الإيرانية الأفغانية

وأضاف باكبور: “مع التطورات في أفغانستان، نؤكد على ضمان أمن مناطقنا الحدودية”.

وفي وقتٍ سابق من ظهر اليوم، أفادت وكالة “فارس”، أن باكبور قال خلال جولة تفقدية لمعبر دوغارون الحدودي مع أفغانستان، إنه لا توجود أي مشكلة أمنية في حدود بلاده.

وجدد التأكيد على جاهزية بلاده لتأمين الحدود مع أفغانستان، حتى في حال إقدام بعض “الأشرار والمهربين” على استغلال فرصة الحرب الأهلية في أفغانستان، ومحاولة التسلل إلى الأراضي الإيرانية.

قائلاً: “قواتنا العسكرية جاهزة لهم، وتقف بالمرصاد أمام أي محاولة مشابهة، مع اتخاذ القرارات الجادة والحاسمة تجاههم”.

كما أشار إلى أن كل حدود بلاده تتمتع بأعلى مستويات المراقبة الاستخباراتية، وبأن السلطات الإيرانية مستعدة لأي سيناريو.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى