ترند - Trend

لماذا استبعد الأمير حمزة من “قضية الفتنة” وحوكم آخرون.. الأردن يشعل منصات التواصل بعد قرار المحكمة

تصدر هاشتاغ “قضية الفتنة” منصات التواصل الاجتماعي، اليوم الإثنين، بعد صدور قرار السجن 15 عاماً بحق رئيس الديوان الملكي السابق، باسم عوض الله، والشريف حسن بن زيد، بتهمة التحريض على الفتنة ضد النظام الملكي، واستبعاد، الأمير حمزة بن الحسين من القضية.

لماذا استبعد الأمير حمزة من "قضية الفتنة" وحوكم آخرون
لماذا استبعد الأمير حمزة من “قضية الفتنة” وحوكم آخرون

الحكم في “قضية الفتنة”

وذكرت مصادر أردنية أن إخراج الأمير حمزة بن الحسين، من القضية جاء بالاستناد إلى قانون محاكمة الأسرة المالكة لعام 1937 والذي يعطي الملك عبدالله باعتباره كبير الأسرة الهاشمية الحق في اتخاذ الإجراء المناسب بما يتعلق بخروج أي فرد من أفراد الأسرة المالكة عن القواعد والقوانين.

أما ما يتعلق بالمتهمين الآخرين فقد قالت المحكمة إن الأدلة التي تدعم التهم الموجهة إليهما تأكدت لديها، وإنهما كانا عازمين على إلحاق الضرر بالنظام الملكي من خلال دفع الوريث السابق للعرش، الأمير حمزة، ليحل محل الملك.

اقرأ أيضاً: “قضية الفتنة” تشغل الإعلام الأردني مجدداً.. وخبير قانوني يكشف العقوبات المتوقعة بحق المتهمَين

تفاعل المتابعين

أطلق رواد مواقع التواصل الاجتماعي هاشتاغ “قضية الفتنة” بعد أن كشفت الأحداث الأخيرة عن خلافات داخل الأسرة الهاشمية الحاكمة.

 

قال حساب رصيف: “لا يزال الامير حمزة بن الحسين بعيداً عن المشهد في قضية “الفتنة” الذي هو محورها الرئيسي. وكانت محكمة أمن الدولة قد رفضت طلباً قدمه لها الادعاء العام قبل أسبوع باستدعاء 25 شاهداً، منهم الأميران حمزة وهاشم وعلي بن الحسين إضافة إلى عدد من اﻷشراف في العائلة الملكية، قضية الفتنة”.

وأشاد حساب أصالة بسجن المتآمرين على البلاد: “رح تضل يا علمي عالي شامخ ورح تضل يا أردن حصن منيع لكل اردني شريف بخاف على ترابوا واصحاب الفتن والخونه ما الهم مكان على ارضك غير السجن، قضية الفتنة”.

وكتب حساب النمر الوردي: “وصلنا ال ٢٠٢١ واحنا كا شعب اردني ما النا الحق في معرفة الحقيقه في وطنا! ما النا الحق نطلب من كومتنا و ملكنا بالحقيقه والمحاكمة العادله بشفافيه! ليش كل اشي مخفي عنا؟ شو في اشي بدهم يحكوه وما بدكم نسمعه؟؟؟ قضية الفتنة الأردن الامير حمزه”.

اقرأ أيضاً: تفاصيل جديدة تكشف “ما خلف الستار” في خلاف ملك الأردن مع الأمير حمزة… فما علاقة كورونا؟!

 

وقال حساب المحامي فراس: “الأردن، الأشغال الشاقة المؤقتة 15سنة، الوطن هو قيادة وشعب وأرض المساس بأي منها هو مساس في وطن ..
سيجد الخونة نفس المصير مسألة وقت يمهل ولايهمل ..قضيه الفتنه”.

وكتب حساب المرصاد: “ويشف صدور قوم مؤمنين ، طالما آمن الاردنيون ان الله لن يخذلهم وان من اراد بهم سوءاً سينتقم الله منه فقد جاءت اللحظة التي نرى فيها البهلوان وقد اصبح وجهه ساحلاً ذليلاً سجيناً جزاء ما يستحق بأعماله قضية الفتنة فشرتوا ولا توكلوا جميد يا همل”.

 

وعلى غرار كل جلسات المحاكمة التي بدأت قبل شهر، منعت المحكمة الصحافيين ووسائل الإعلام من حضور جلسة النطق بالحكم على رئيس الديوان الملكي السابق باسم عوض الله وعضو الأسرة الحاكمة الشريف حسن، إلا أنها سمحت بتصوير المتهمين لدقائق معدودة، قبل استبعاد ممثلي وسائل الإعلام.

اقرأ أيضاً:

قبلات ساخنة وكلمات غزل.. زفاف مثليتين وسط العاصمة الأردنية يشعل مواقع التواصل (فيديو وصور)

 

قبلات ساخنة وكلمات غزل.. زفاف مثليتين وسط العاصمة الأردنية يشعل مواقع التواصل (فيديو وصور)

وكان الأمير حمزة قد تفادى العقوبة في أبريل/نيسان الماضي بعد مبايعته للملك ونزع فتيل أزمة أدت إلى إقامته الجبرية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى