أخبار العالم العربيسلايد رئيسي

دول “اتفاقيات أبراهام” تتوافق على ملفات في البحرين قبيل جولة بايدن

اشترك الان

شهدت العاصمة البحرينية المنامة، اليوم الإثنين، اجتماعاً لدبلوماسيين كبار من الولايات المتحدة وإسرائيل ومسؤولين من وزارات خارجية الإمارات والبحرين والمغرب ومصر، قبل أسبوع من زيارة مرتقبة للرئيس الأمريكي جو بايدن إلى الشرق الأوسط. وهو اجتماع منبثق عن مؤتمر “قمة النقب” الذي عُقد في مارس/آذار الماضي.

اجتماع البحرين

وجرى في الاجتماع بين الدول الموقعة على “اتفاقيات أبراهام”، الاتفاق على تعزيز التعاون وعقد اجتماعات سنوية لوزراء الخارجية. وكان وزراء خارجية تلك الدول التقوا لأول مرة بصحراء النقب في إسرائيل خلال آذار الماضي، وحضر اللقاء أيضاً وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن.

ومن المقرر أن يزور الرئيس الأمريكي جو بايدن إسرائيل والضفة الغربية المحتلة والسعودية في الفترة من 13 إلى 16 تموز/يوليو، وهي أول جولة له في الشرق الأوسط منذ توليه منصبه. وسيحضر في السعودية قمة مجلس التعاون الخليجي مع قادة المملكة والإمارات وقطر والبحرين والكويت وعمان كما سينضم إليهم قادة مصر والعراق والأردن.

وقالت القائمة بأعمال مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأدنى، يائيل لامبرت للصحافيين، “نحاول بناء إطار إقليمي جديد ومبادرات ملموسة ستبني على منتدى النقب”.

تعميق تعاون دول “اتفاقيات أبراهام”

وستقوم مجموعات عمل “اللجنة التوجيهية لمؤتمر قمة النقب” ببحث التعاون في ست مجالات بما في ذلك الأمن والطاقة النظيفة والأمن الغذائي والمائي.

وقال مدير عام وزارة الخارجية الإسرائيلية ألون اوشبيز، “أعتقد أن كل هذا يجب أن يوضع في سياق الزيارة المقبلة للرئيس الأمريكي إلى المنطقة والتي ستشكل فرصة هامة للغاية لنا للتعاون الإقليمي”.

من جانبه أشار وزير الخارجية البحريني الشيخ عبد الله إلى أن المؤتمر يوضح مرة أخرى الأهمية التي توليها هذه الدول لتطوير العلاقات فيما بينها، وأهمية استمرارية “منتدى النقب” كمنصة لتعزيز الحلول بوجه التحديات المشتركة.

ومن المقرر أن يجتمع وزراء خارجية الدول الست سنوياً فيما ستنعقد محادثات وزارية في وقت لاحق هذا العام، بحسب بيان مشترك للدول المشاركة.

يأتي اجتماع المنامة في إطار نشاط دبلوماسي متزايد قبيل زيارة بايدن إلى المنطقة التي قالت واشنطن إنها تأتي بهدف تعزيز العلاقات الإقليمية.

في هذا الصدد، كشفت صحيفة “وول ستريت جورنال” عن اجتماع سريّ في مصر عقد في شهر مارس/آذار الماضي، مع مسؤولين كبار من الجيش الإسرائيلي والولايات المتحدة وقادة عسكريين من السعودية وقطر والبحرين ومصر والأردن، بشأن مواجهة ما وصف بـ “التهديد الإيراني”.

مواضيع ذات صلة: ملكية “تيران وصنافير”.. ورقة تتفاوض بها واشنطن للسلام بين السعودية وإسرائيل

دول "اتفاقيات أبراهام" تتوافق على ملفات في البحرين قبيل جولة بايدن
دول “اتفاقيات أبراهام” تتوافق على ملفات في البحرين قبيل جولة بايدن

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى