سلايد رئيسيشاهد بالفيديو

مساعدة سابقة لـ ترامب تكشف عن قصة “صادمة” تخصّ الوثائق السرية (فيديو)

اشترك الان

بعد مداهمة عناصر من مكتب التحقيقات الفيدرالي “إف بي آي” منزل الرئيس الأمريكي السابق، كشفت المتحدثة الإعلامية باسم البيت الأبيض سابقاً ستيفاني غريشام، عن قصة “صادمة” تخصّ طريقة تعامل ترامب مع الوثائق السرية.

مساعدة ترامب تكشف قصة “صادمة”

نقلت شبكة “سي إن إن” الأمريكية عن غريشام، إنَّ “الرئيس السابق للولايات المتحدة لم يتعامل مع الوثائق السرية بالشكل الصحيح، لقد شاهدته يفعل ذلك”.

وأضافت: “جلست في طائرة معه، وشاهدته وهو يتحقق من وثائق، يرمي بعضاً منها ويمزق بعضها ويضع أخرى في جيبه”، متابعةً “لأنني أتذكر أنني فكرت حينها أتساءل لماذا يضع هذه في جيبه تحديداً!”.

ومضت في القول: “لذا أعتقد أن هذا الأمر سيكون مثيراً للاهتمام. أعتقد أن هناك أمراً جللاً”.

وتابعت: “لم نكن نحن ضمن بيت أبيض يتبع القواعد. سأخبركم أن التعامل مع المعلومات السرية لم يكن شيئاً تم الضغط علينا بشأنه بالفعل بشكل يومي أو أسبوعي أو شهري”.

هروب ترامب من منزله

على صعيدٍ متصل، وثّقت مقاطع مصورة اليوم الثلاثاء، لحظة مداهمة موظفي مكتب التحقيقات الفيدرالي منزل الرئيس الأمريكي السابق، في ولاية فلوريدا.

كذلك، وثقت مقاطع أخرى لحظة هروب ترامب من مقر إقامته في نيويورك، عقب مداهمة منزله في فلوريدا.

وفي رسالة، أعلن الرئيس الأمريكي السابق، أن رجال مكتب التحقيقات الفيدرالي داهموا مقر إقامته في منتجع مار أيه لاغو بفلوريدا، واصفاً الحادثة بأنها “سوء تصرف للادعاء العام”.

من جهتها، نقلت وسائل إعلام أمريكية عن مصادر قولها إن عملية التفتيش تمّت بإذن من المحكمة، وهي متعلقة بسوء تعامل محتمل مع مستندات سرية، تم نقلها إلى منتجع مار أيه لاغو في فلوريدا.

ورفض مكتب التحقيقات الفيدرالي تأكيد حصول عملية التفتيش أو الغاية منها، كما أن ترامب لم يكشف عن سبب مداهمة منزله.

شاهد|| ترامب يفر بعد مداهمة منزله من الـ”إف بي أي” ويوجه رسالة للعالم

وفي شباط/فبراير الماضي، كانت هيئة المحفوظات الوطنية الأمريكية قد كشفت أنها استردت 15 صندوقاً من الوثائق من مقر تـرامب في فلوريدا، تضمنت بحسب ما ذكرت صحيفة “واشنطن بوست” مستندات سرية للغاية، حملها ترامب معه عند مغادرته واشنطن بعد خسارته الانتخابات.

ومن بين الوثائق التي قيل إن تـرامب أخذها معه عندما غادر البيت الأبيض كانت مراسلات مع زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون.

نجل ترامب يعلق

وفي تصريحات لوسائل إعلام، قال نجل الرئيس الأمريكي السابق إيريك ترامب، إنه أول من علم بأمر المداهمة، فيما وصفت زوجته لارا تـرامب المداهمة بأنها محاولة “لإيذائه لأنه سيعلن في أي يوم أنه يترشح للرئاسة في عام 2024”.

وذكرت تقارير أن أعضاء الحزب الجمهوري يشعرون “بغضب” من مداهمة منزل تـرامب، وتوعد البعض بـ”الانتقام” من تصرفات مكتب التحقيق الفيدرالي إذا استعادوا الأغلبية في الكونغرس في انتخابات نوفمبر المقبلة.

مساعدة سابقة لـ ترامب تكشف عن قصة "صادمة" تخصّ الوثائق السرية
مساعدة سابقة لـ ترامب تكشف عن قصة “صادمة” تخصّ الوثائق السرية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى