اخبار العالم

ترامب يفتتح حملته الانتخابية ليعود للبيت الأبيض: هذه آخر فرصة خلاص لأمريكا

حذر الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، مساء أمس السبت، من أن الانتخابات المقبلة ستكون آخر فرصة لأمريكا للخلاص في الوقت الذي حاول فيه إحياء حملته الانتخابية للوصول إلى البيت الأبيض في ولايتين أمريكيتين كان قد أطلق فيهما حملته الرئاسية الفائزة عام 2016.

– ترامب يفتتح حملته الانتخابية ليعود للبيت الأبيض

في مواجهة الرياح السياسية والقانونية المعاكسة، خاطب الجمهوري البالغ من العمر 76 عاماً بضع مئات من المؤيدين في تجمع حاشد في كولومبيا، عاصمة ولاية كارولينا الجنوبية، بعد أن تحدث إلى نشطاء في نيو هامبشاير.

وقال ترامب من منصة تحت قاعة ستيت هاوس، محاطة بالأعلام الأمريكية وبعض حلفائه السياسيين الأكثر ولاءً: “انتخابات 2024 هي طريقتنا الوحيدة لإنقاذ بلدنا ونحن بحاجة إلى زعيم مستعد للقيام بذلك في اليوم الأول”.

وخلال خطابه أمام نشطاء الحزب في نيو هامبشاير، كان قد روج لسجله في القانون والنظام، والهجرة و”إعادة بناء” الجيش الأمريكي حيث تعهد بإنقاذ البلاد من “التدمير على يد مؤسسة سياسية أنانية وراديكالية وفاسدة”، حسب تعبيره.

حيث قال: “أنا غاضب أكثر الآن وأكثر التزاماً الآن أكثر من أي وقت مضى، نحن بحاجة إلى رئيس مستعد لبدء العمل في اليوم الأول”.

ويذكر أن ولايات نيو هامبشاير وساوث كارولينا تتمتعان بنفوذ كبير باعتبارهما من أولى الولايات في كل سنة انتخابات رئاسية تعقدان مسابقات ترشيح.

لقد عززوا مكانة ترامب في المركز الأول في عام 2016 بعد بداية فاترة في ولاية أيوا.

لكن ورد أنه كافح من أجل الحفاظ على قاعدة دعم في ساوث كارولينا وسط استياء غاضب من تأييده لمرشحين خسروا سباقات الولاية المتأرجحة في الانتخابات النصفية لشهر نوفمبر.

ترامب يفتتح حملته الانتخابية
ترامب يفتتح حملته الانتخابية

وقد ينتهي الترشيح بسباق بين ترامب وحاكم فلوريدا رون ديسانتيس، الذي احتل الصدارة في استطلاع رأي في القمة الوطنية المؤيدة للحياة في واشنطن في نهاية الأسبوع الماضي.

كما أنه قد ينتهي الأمر بأكبر عقبة في طريق ترامب للترشيح إلى مشاكله القانونية المتزايدة، مع تعيين “مستشار خاص” شبه مستقل للنظر في العديد من مزاعم سوء السلوك.

وفي نيو هامبشاير، قال ترامب: “هؤلاء مدعون عامون يساريون متطرفون، وهم أناس فظيعون للغاية”، وتعهد بالتحقيق مع وزارة العدل إذا أعيد انتخابه.

وسلط الضوء كذلك على تعامله مع الوثائق السرية التي تم العثور عليها عند تفتيش مكتب التحقيقات الفيدرالي لقصره على شاطئ البحر في فلوريدا، ومحاولاته لقلب هزيمته في انتخابات عام 2020.

إذ، قال في ولاية كارولينا الجنوبية: “نحن بحاجة إلى مقاتل يمكنه الوقوف في وجه اليسار، ويمكنه الوقوف في وجه المستنقع، والوقوف في وجه وسائل الإعلام، والوقوف في وجه الدولة العميقة… للوقوف في وجه العولمة والصين، والوقوف إلى جانب أمريكا، وهذا ما نفعله، نحن ندافع عن أمريكا”.

ترامب يفتتح حملته الانتخابية
ترامب يفتتح حملته الانتخابية

اقرأ أيضا:

))ترامب يكشف عن خطة لإنهاء الحرب الروسية الأوكرانية خلال “24” ساعة.. ويحذّر الغرب من كارثة

)) حرب العملات.. حروب بلا دم سلاحها أشد فتكا من النووي.. ترامب وقع في الفخ وروسيا والصين الرابح الأكبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى