الشأن السوريسلايد رئيسي

خاص|| مصدر عسكري يكشف لـ”ستيب” تفاصيل استهداف القوات الروسية شرقي إدلب.. والحصيلة!

سقط عدد من القتلى من القوات الروسية، اليوم الجمعة، في المعارك الدائرة بريف إدلب الشرقي بين فصائل المعارضة السورية وقوات النظام السوري والميليشيات المساندة لها “لواء القدس، الفيلق الخامس” المدعومين روسيًا.

وصرّح مصدر عسكري، فضل عدم الكشف عن اسمه، لوكالة “ستيب الإخبارية” إنَّ استهداف القوات الروسية كان عبر صاروخ مضاد للدروع “م. د” طال مكان تواجدهم في تل خطرة بريف إدلب الشرقي.

وأكمل المصدر أنَّه وبعد التجسس على اتصالات و “قبضات قوات النظام السوري” تم التأكد من مقتل 4 عناصر روس بينهم ضابط لم يتم التوصل لرتبته بعد، مؤكدًا أنَّ عربة مصفحة روسية وصلت إلى مكان الاستهداف وسحبت جثث القتلى، لتنطلق بهم من تل خطرة إلى غرفة العمليات الروسية في سنجار شرقي إدلب، ومنها إلى مطار حماة العسكري، ثم جوًا إلى قاعدة حميميم الروسية على الساحل السوري.

وأشار المصدر إلى أنَّ الفصائل استهدفت غرفة عمليات لقوات النظام السوري في بلدة التح بريف إدلب الشرقي، وعقب الاستهداف بدقائق وصلت عربة “بي إم بي” إلى منطقة الاستهداف ونقلت ضباطًا رفيعي المستوى إلى خارج البلدة، ولكن لم يتم التوصل إلى أنباء مؤكدة حول مقتل ضباط أو عناصر روس في الاستهداف.

اقرأ أيضاً : بالخريطة|| المعارضة السورية تستعيد السيطرة على مناطق جديدة شرقي إدلب.. وأنباء عن قتلى روس

والجدير بالذكر أنَّ القوات الروسية تتواجد في عدّة غرف عمليات بريف إدلب الشرقي، وتتواجد هذه الغرف بمناطق اعجاز وسنجار ومغارة البركة والبراغيثي والشيخ بركة وأبو دالي، إضافة إلى غرفة عمليات بمدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي.

اقرأ أيضاً : النظام السوري يخسر مجموعتين وضابطًا أثناء محاولته التقدم على محور “أبو جريف” شرق إدلب

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق