أخبار العالم العربيسلايد رئيسي

ارتفاع كبير بإصابات كورونا في السعودية.. والمفتي العام يوضح إجراءات صلاة التراويح والعيد

أعلن مفتي عام السعودية، الشيخ عبد العزيز آل الشيخ، اليوم الجمعة، أنّ صلاة التراويح والعيد ستقام في المنازل إذا استمر وباء كورونا.

وحول سؤال وجهتها له وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد المتعلقة بشهر رمضان في ظل جائحة كورونا ومشروعية صلاة التراويح في البيوت.

أجاب المفتي أنه “بالنسبة لصلاة التراويح فإن الناس يصلونها في بيوتهم في شهر رمضان لهذا العام لتعذر إقامتها في المساجد بسبب الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الجهات المختصة لمكافحة انتشار فيروس كورونا”.

أما عن صلاة العيد في اليوم، فقال، “إذا استمر الوضع القائم ولم يتمكن إقامتها في المصليات والمساجد المخصصة لها فإنها تصلى في البيوت بدون خطبة بعدها”.

وسبق صدور فتوى من اللجنة الدائمة للفتوى جاء فيها “ومن فاتته صلاة العيد وأحب قضاءها استُحب له ذلك فيصليها على صفتها من دون خطبة بعدها”.

وفي سياق متصل، أعلن المتحدث باسم وزارة الصحة السعودية، محمد عبد العالي، الجمعة، أن عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا ارتفع إلى 7142 بعد تسجيل 762 حالة خلال الـ 24 ساعة الماضية.

من جهتها أعلنت وزارة الداخلية السعودية عبر تويتر، إنه تقرر منع التجول على مدار 24 ساعة يوميًا في محافظتي صامطة والداير ومنع الدخول إليهما أو الخروج منهما، اعتبارًا من الساعة الثالثة عصرًا من اليوم الجمعة وحتى إشعار آخر.

ويسمح في “أضيق نطاق” للسكان بالخروج من منازلهم لقضاء الاحتياجات الضرورية فقط، وذلك داخل نطاق الحي السكني، وخلال الفترة من السادسة صباحًا وحتى الثالثة عصرًا يوميًا.

اقرأ أيضاً : حقيقة وصول كورونا إلى العشرات من العائلة الحاكمة السعودية وعزل الملك “سلمان” لنفسه

وأهابت الداخلية بالجميع أن يكون الخروج من المنزل للبالغين وفي الحالات الضرورية فقط، وذلك حرصًا على حماية الأطفال من أسباب انتقال العدوى، وأن يتم استخدام خدمات التوصيل عن طريق تطبيقات الأجهزة الذكية.

اقرأ أيضاً : طبيب سوري ينقل فيروس كورونا إلى محافظة ميسان السعودية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى