الشأن السوريسلايد رئيسي

طريق جديد اتخذته طائرات إسرائيلية في ثاني استهداف لـ سوريا خلال أسبوع.. وهذه المواقع المستهدفة

استهدفت منتصف ليلة أمس الاثنين، طائرات إسرائيلية بعدة صواريخ مواقع لقوات النظام السوري والميليشيات الإيرانية في محافظة حلب.

وبدأ الهجوم الإسرائيلي منتصف الليل عبر مقاتلات حربية قصفت مستودعات عسكرية في منطقة السفيرة بحلب.

– المواقع التي قصفتها طائرات إسرائيلية

قالت وكالة أنباء النظام السوري، سانا، إنّه “في تمام الساعة 22,32 من يوم 4-5-2020 ظهر على شاشات وسائط دفاعنا الجوي

طيران معادٍ قادم من شمال شرق أثريا، استهدف بصواريخه بعض المستودعات العسكرية في منطقة السفيرة”.

وأضاف بيان، سانا، “وقد تصدت وسائط دفاعنا الجوي للصواريخ المعادية ويتم التدقيق في الخسائر التي خلفها العدوان”.

وبحسب ما نقلت مصادر محلية فإنّ القصف الإسرائيلي استهدف مواقعاً للميليشيات الإيرانية.

ومركز البحوث العلمية في منطقة السفيرة بريف حلب، إضافة لمستودعات عسكرية هناك.

وبالوقت الذي أعلنت فيه قوات النظام السوري تصدي دفاعاتها الجوية للصواريخ الإسرائيلية في حلب، لم تعلن عن أي إصابات أو حجم الأضرار نتيجة القصف.

بينما تحدثت وسائل إعلام إسرائيلية أنّ الطائرات الإسرائيلية أطلقت 12 صاروخاً.

باتجاه مركز كان يستخدم لأغراض كيميائية وآخر كان يحوي صواريخاً بالستية، بحسب موقع إسرائيل اليوم.

ومن جهتها نقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية عن مصدر أمني لم تحدد اسمه قوله إنّ “الطائرات الحربية الإسرائيلية قامت باستخدام أجواء منطقة “التنف”

مروراً بأجواء الحدود السورية العراقية، وصولاً إلى منطقة الجزيرة السورية شرق نهر الفرات.

حيث مناطق نفوذ جيش الاحتلال الأمريكي والميلشيات الكردية الخاضعة له”.

وأوضح المصدر ذاته، أنّ “الطائرات الإسرائيلية نفذت العدوان على موقعين عسكريين في ريف حلب الشرقي

من أجواء المناطق التي تسيطر عليها قوات الاحتلال الأمريكي شرق الفرات”.

– ثاني استهداف إسرائيلي خلال أسبوع

واستهدفت الطائرات الإسرائيلية نهاية الشهر الفائت عدّة مواقع لقوات النظام السوري.

والميليشيات الإيرانية في كل من العاصمة دمشق ومحافظة القنيطرة جنوب سوريا، إضافة لمواقع عسكرية بحمص.

وأظهرت صور للأقمار الصناعية نشرها موقع شركة “إميدج سات” الإسرائيلي في الـ 1 من مايو الجاري.

مدخل طابق تحت الأرض في قاعدة المزة الجوية قرّب دمشق، مشيرةً إلى أنها على صلة بفيلق القدس الإيراني.

بعد تدميره بالقصف الإسرائيلي الذي وقع في الـ 20 من الشهر الفائت.

بينما كانت طائرات مروحية إسرائيلية قد استهدفت مواقعاً أخرى للنظام السوري في القنيطرة مطلع الشهر الجاري.

ومواقعاً بحمص قيل إنها تعود لميليشيا حزب الله بذات اليوم.

اقرأ أيضاً : غارات إسرائيلية على مواقع للنظام السوري والميليشيات الإيرانية جنوب سوريا

وكانت إسرائيل قد كثفت غاراته مؤخراً على مواقع الميلشيات الإيرانية وقوات النظام السوري.

وذلك بعد تصريحات لمسؤولين إسرائيليين عن بدء مرحلة طرد إيران من سوريا.

شاهد أيضاً : صور من الأقمار الصناعية تكشف تدمير إسرائيل لطابق سري إيراني بدمشق

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق