أخبار العالمسلايد رئيسي

أردوغان يتحدى أوروبا.. ويُعلن عن “بشرى” ستدخل تركيا بمرحلة جديدة

تحدى الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الأربعاء، الدول الداخلة بحالة من العداء لتركيا، مؤكدًا أنَّه لا يمكن لأي قوة استعمارية حرمان بلاده من مصادر النفط والغاز الطبيعي في شرق المتوسط.

أردوغان يُعلن بشرى سيزفها للشعب التركي

وأضاف أردوغان في كلمة له أثناء مشاركته بافتتاح مصنع لتقنيات الطاقة الشمسية في منطقة “باشكنت” بالعاصمة أنقرة بالقول: مثلما مزقنا اتفاقية “سيفر” قبل قرن، لن ترضخ بلادنا لاتفاقية مشابهة يسعون لفرضها علينا شرقي المتوسط.

واعتبر اردوغان أنَّ تركيا ستدخل مرحلة جديدة بعد “البشرى” التي من المزمع أن يكشف عنها يوم الجمعة المقبل، بعد غد، معتبرًا أنَّ نضال تركيا على جبهات عدّة بدءًا من شرقي المتوسط وصولًا إلى ليبيا ليس كفاحًا من أجل الحقوق فحسب، وإنما من أجل المستقبل، على حد تعبيره.

أردوغان يؤكد أنَّ كورونا بالبلاد لا تزال تحت السيطرة

وفي سياق منفصل، لفت الرئيس التركي إلى أنَّ اقتصاد البلاد بدأ يستعيد زخمه ما قبل كورونا، منوهًا إلى أنَّه بالرغم من تسجيل زيادة طفيفة بأعداد المصابين بالفيروس، مؤخرًا، ولكن الجهات المعنية لا تزال تسيطر على الجائحة.

والجدير بالذكر أنَّ تركيا سجلت، حتى اللحظة، نحو 252 ألف إصابة بفيروس كورونا، بينها 6016 حالة وفاة، و233 ألف حالة شفاء، فيما لا يزال معدل تسجيل الإصابات اليومية بالفيروس ما بين الألف والألف ومائتي إصابة جديدة.

اقرأ أيضاً : أردوغان يحذر اليونان من ردٍ عنيف.. وآكار يتفقد المقار العسكرية شرق المتوسط

وتشهد العلاقات بين تركيا وكلًا من اليونان وفرنسا ومصر نوعًا من التوتر الذي يراه البعض بمثابة “حرب وشيكة” ناتجة عن عدّة تقاطعات بالمصالح بين هذه الأطراف، كما في ليبيا واتفاقيات ترسيم الحدود البحرية لغايات استثمار الثروات النفطية شرقي المتوسط.

اقرأ أيضاً : فرقاطة يونانية تصطدم بسفينة حربية تركية شرق المتوسط.. وأردوغان يحذّر

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى