الصحة

تعرف على العلاقة بين التهاب الجيوب الأنفية وانسداد الأذن وطرق العلاج لكلتا الحالتين

مرض التهاب الجيوب الأنفية (Sinusitis) يعني حدوث تورم والتهاب في منطقة الجيوب، وهي مساحات فارغة تمتد من الأنف وتتوزع خلف كل من جانبي عظام الخد والجبهة، ولكن ما هي العلاقة بين التهاب الجيوب الأنفية وانسداد الأذن؟.

العلاقة بين التهاب الجيوب الأنفية وانسداد الأذن

يعد الشعور بألم في الأذن واحد من أعراض التهاب الجيوب الأنفية الشائعة في البالغين، ولكن لماذا يتسبب التهاب الجيوب الانفية بانسداد الأذن؟ في الحقيقة إن الاحتقان المصاحب لالتهاب الجيوب الأنفية يرتبط بشكل وثيق مع المشكلات التي تصيب الأذن، وإليك شرح العلاقة بين التهاب الجيوب الأنفية وانسداد الأذن فيما يأتي:

تصاب منطقة الجيوب الأنفية بالتورم، وتراكم المخاط، والاحتقان، نتيجًة لتهيج المنطقة بسبب الالتهاب الفيروسي أو البكتيري الذي حدث فيها.
يحدث انسداد بالأذن، وذلك بسبب ترابط كل من الجيوب الأنفية والأذن معًا.
يسبب الانسداد الحاصل في الأذن انسدادًا في القناة المعروفة بقناة استاكيوس في الأذن.

يحدث خلل في الأذن نتيجة لانسداد هذه القناة؛ وذلك لأنها مسؤولة عن وصل كل من الأذن الوسطى والأذن الخارجية معًا، كما تساعد على المحافظة على توازن الضغط داخل الأذن.

اقرأ أيضاً: منها علاج قروح الفم.. فوائد كثيرة في استخدام الشبة تعرف عليها

التمييز بين التهاب الجيوب الأنفية والتهاب الأذن

 

أعراض التهاب الأذن

في حال الإصابة بالتهاب الأذن فلن يقتصر الأمر على انسداد الأذن، إذ يصاحبه أعراض أخرى واضحة كما يأتي:

  • الشعور بألم حاد في الأذن.
  • فقدان أو ضعف حاسة السمع.
  • خروج السوائل من فتحة الأذن.

اقرأ أيضاً: الملح الإنجليزي.. فوائد وأضرار عليك معرفتها

أعراض التهاب الجيوب الأنفية

عند الإصابة بالتهاب الجيوب قد يصاحب ذلك شعور بامتلاء الأذن ولكن دون فقدان لحاسة السمع، كما يصاحبه مجموعة من الأعراض كما يأتي:

  • احتقان في الأنف.
  • شعور عام بالضغط في منطقة الوجه والجبين.
  • ضعف القدرة على الشم.
  • خروج إفرازات سميكة ذات لون أصفر إلى مخضر من الأنف أو الحلق.

علاج التهاب الجيوب الأنفية وانسداد الأذن

في حال كان سبب انسداد الأذن هو التهاب الجيوب فمن شأن التخفيف من احتقان الأنف أن يعالج انسداد الأذن، ويقوم الطبيب بصرف المضادات الحوية فقط في حال كان سبب الالتهاب بكتيري، أما في معظم الحالات الأخرى يقتصر العلاج على التخفيف من الأعراض، وإليك علاج التهاب الجيوب الأنفية وانسداد الأذن فيما يأتي:

تخفيف الضغط والألم عن طريق وضع منشفة دافئة ورطبة على الوجه.
تخفيف الألم باستخدام بعض الأدوية المصروفة بدون وصفة طبية، مثل: بعض المسكنات.

اقرأ أيضاً:فوائد الكاكاو المذهلة على الجسم.. دراسة بريطانية توضحها

ترطيب الأنف، إما باستخدام بخاخات الأنف الملحية، أو باستخدام أجهزة التبخير لترطيب الجو المحيط.
تفادي بعض الممارسات، مثل: التعرض لدرجات حرارة عالية جدًا أو منخفضة جدًا، والتدخين، وشرب القهوة، والإكثار من الملح.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى