أخبار العالمسلايد رئيسي

تحرك نووي روسي يثير الريبة وتقرير يكشف “كنز معلومات” قدمته الاستخبارات الأمريكية لأوكرانيا

تواصل روسيا عمليتها العسكرية في أوكرانيا لليوم 71 على التوالي، وباتت تلوّح أكثر بالتصعيد من خلال تحرك نووي بعد أن أمر بوتين وضع قواته النووية بحالة التأهب، بينما كشفت تقرير على وسائل إعلام أمريكية ما وصف بأنه “كنز معلومات” قدمته الاستخبارات الأمريكية للقوات الأوكرانية.

تحرك نووي روسي

وجاء التلويح بورقة النووي بعد أن أعلن الجيش الروسي عن إجراء تحرك نووي يتمثل بمحاكاة لعملية إطلاق صواريخ قادرة على حمل رؤوس نووية في جيب كالينينغراد.

ويأتي الإعلان عن هذه المحاكاة بعد شهرين ونيّف لبدء التدخل العسكري الروسي في أوكرانيا والذي خلّف آلاف القتلى وتسبّب بأكبر أزمة لاجئين في أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية إذ بلغ عدد المهجرين من ديارهم أكثر من 13 مليون شخص.

وقالت وزارة الدفاع الروسية في بيان إنّه خلال مناورات عسكرية في كالينينغراد، الجيب الروسي المطلّ على بحر البلطيق والواقع بين بولندا وليتوانيا، الدولتين العضوين في الاتحاد الأوروبي، أجرى الجيش الروسي محاكاة لـ”عمليات إلكترونية لإطلاق” منظومات إسكندر الصاروخية البالستية المتنقلة القادرة على حمل رؤوس نووية.

وبحسب البيان فإنّ القوات الروسية نفّذت ضربات فردية ومتعدّدة على أهداف تحاكي قاذفات صواريخ ومطارات وبنى تحتية محميّة ومعدّات عسكرية ومراكز قيادة لعدو وهمي.

اقرأ أيضاً|| شاهد|| التلفزيون الروسي ينشر خريطة لهجوم نووي ويحدد العواصم الأوروبية المتضررة.. ولافروف يستشهد بمقولة عربية ساخرة

وبعد تنفيذها هذه الطلقات “الإلكترونية”، أجرت القوات الروسية مناورة لتغيير مكانها من أجل تجنّب “ضربة انتقامية محتملة”، بحسب وزارة الدفاع.

كما نفّذت الوحدات القتالية محاكاة لـ”عمليات في ظلّ ظروف تلوث إشعاعي وكيميائي”.

ويقول مراقبون إنّ التلفزيون الحكومي الروسي حاول في الأيام الأخيرة جعل استخدام الأسلحة النووية أكثر قبولاً لدى الجمهور.

معلومات استخباراتية قلبت الموازين

وفي ساحة الحرب كشفت وسائل إعلام غربية بأن المساعدات الأمريكية لكييف لم تقتصر على العسكرية منها، بل قدمت الولايات المتحدة معلومات استخباراتية حول الوحدات الروسية، وهو ما سمح للأوكرانيين باستهداف وقتل العديد من الجنرالات الروس الذين لقوا حتفهم طيلة تلك المدة، وذلك وفقاً لما أفاد به مسؤولون أمريكيون كبار.

وشملت المعلومات الاستخباراتية أيضاً تحركات القوات الروسية المتوقعة والمستمدة من التقييمات الأميركية الأخيرة لخطة موسكو القتالية السرية للقتال في منطقة دونباس بشرق أوكرانيا.

اقرأ أيضاً|| قريبا قد ترى نووي مستخدم… روسيا تضع خيار “النووي التكتيكي” على الطاولة فاستعد للدمار الكبير

ومع ذلك وصف مجلس الأمن القومي الأميركي التقارير التي تفيد بأن الولايات المتحدة تساعد أوكرانيا في قتل جنرالات روس بـ”غير المسؤولة”.

وقالت المتحدثة باسم مجلس الأمن القومي أدريان واتسون لوكالة فرانس برس في رسالة بالبريد الإلكتروني إن “الولايات المتحدة تقدم معلومات استخباراتية عن ساحة المعركة لمساعدة الأوكرانيين في الدفاع عن بلادهم”

الجدير بالذكر أن أوكرانيا أعلنت عدة مرات عن مقتل جنرالات روس في الميدان منذ بدء العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا في 24 فبراير الماضي، حيث كشفت مصادر مطلعة أن الأوكران قتلوا ما يقرب من 12 جنرالاً على الخطوط الأمامية، وهو رقم أثار دهشة المحللين العسكريين.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى